أساتذة يحتجون في وجه الوزارة ببني ملال بسبب الإكتظاظ!

  • كاب24 تيفي/بني ملال:

إحتج مايزيد عن ثمانين أستاذاُ بثانوية الحسن الثاني التأهيلية التابعة إداريا للمديرية الإقليمية لبني ملال للتعبير عن عدم ارتياحهم للظروف التي سيتم التدريس بها في هذاالموسم الدراسي منها الإكتظاظ الذي تعاني منه المؤسسة بالرغم من الوعود التي تلقاهها المحتجون من الوزارة لحل المشكل منذ السنة الفارطة.

وأورد المحتجون من خلال الجمع العام الذي أقدموا على تنظيمه بعد الوقفة التي قاموا بها في الخامس من شتنبر من الموسم الدراسي الحالي ، بأن القدرة الإستيعابية للمؤسسة و التي بالكاد توفر 38 قاعة بالإضافة إلى 10 قاعات للتخصص ليست كافية لاستيعاب البنية التربوية التي حددتها الوزارة للمؤسسة بجميع تخصصاتها، و التي وصلت ل 84 فصلا دراسيا وهو ما يتجاوز بشكل كبير للقدرة الإستيعابية للمؤسسة ، وهو ما ينعكس سلبا على تدبير الزمن المدرسي وتفعيل الأندية التربوية وإنجاز الأنشطة الموازية وتنفيذ برامج الدعم.
وحسب تقرير للجمع العام الذي نظمه المحتجون ، والذي توصلت كاب24 تيفي بنسخة منه فإن المؤسسة المذكورة تعاني من نقص حاد في الموارد البشرية الإدارية منها الحراس العامون و المعيدون و المحضرون مما يعرقل السير العادي للعملية التربوية بالموسسة.

وفي ذات السياق فقد سبق للأساتذة المحتجين أن أقدموا على توقيف الدراسة في الدخول المدرسي العام الماضي و احتجاجهم على الأوضاع التي تمر بها المؤسسة و تنظيم لقاء تواصلي مع المديرية الالإقليمية للتعليم ببني ملال بمؤازرة من النقابة الوطنية للتعليم وجمعية الآباء وأولياء تلاميذ مدرسة الحسن الثاني التأهيلية، إلا أن الوعود التي تم أعطتها المديرية الإقليمية للتعليم لم يتم تطبيقها على أرض الواقع حيث فوجئت الأطقم التربوية بتفاقم المشكل في بداية هذا الموسم الدراسي.