أم بريطانية تبيع حليبها بأموال طائلة

كاب 24 تيفي :

في سابقة من نوعها، استطاعت سيدة بريطانية تبلغ من العمر 24 سنة و أمّ لطفلين من كسب أموال طائلة جراء بيعها لحليب ثدييها للرجال الذين يمارسون كمال الأجسام، في اعتقاد منهم أن حليب المرضع يعمل على تقوية عضلاتهم.  

وتعرف رافاييلا لامبور، فائضا في إنتاج الحليب خصوصا بعد إنجاب ابنها الثاني قبل سبعة أشهر، فكانت بادئ الأمر تتبرع به لزميلاتها في الفندق الذي تعمل فيه، واللواتي كن يواجهن مشاكل في إدرار الحليب وإرضاع أطفالهن، لكن بالرغم من ذلك كانت كميات الحليب الذي تنتجه كبيرة فتخزنه دون معرفة ما الذي يمكن أن تفعله به.

وأفادت رافاييلا لصحيفةدايلي ميلالبريطانية، أن خبر توفرها على فائض في انتاج الحليب بات شائعا في المنطقة التي تقطن فيها رفقة زوجها أليكس (33 سنة) وطفليها، فبدأت تتلقى عروضا لشراء الحليب منها من قبل الرجال المحبين لرياضة كمال الأجسام لشربه كمقوي للعضلات.

وتابعت رافاييلالم أكن أتوقع أني سأجني ثروة من وراء الموضوع، حيث باعت حوالي 500 لتر من حليبها مقابل 5000 يورو تقريبا، وهي لاتزال مستمرة في العملية مع زوجها الذي يدعمها ويساعدها في إرسال الحليب للزبناء.