التحقيق يكشف عن معطيات مثيرة في قضية قاتل طليقته بأكادير

متابعة :

أفادت تقارير صحفية من أكادير،أن الدرك الملكي تمكن من اعتقال قاتل مطلقته، مباشرة بعد عودته إلى منزله ليلة أمس الخميس 12 يوليوز 2018.

و اوضحت ذات المصادر بأن الموقوف قام بمحاولة انتحار فاشلة، و ذلك بتناوله سم الفئران، ليتم نقله على عجل الى قسم المستعجلات بالمستشفى الاقليمي لبيوكرى.

هذا، وكشفت التحقيقات التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية لأمن أكادير، أن القاتل المدعو (ص.ل) يقطن بدوار ايت اغمار ضواحي بيوكرى اقليم اشتوكة أيت باها، و هو من ذوي السوابق القضائية في ميدان الضرب والجرح واصدار شيك بدون رصيد.
و أوضحت المصادر، بان السيارة التي نفد بها عمليته الاجرامية تعود لمطلقته، وليست في ملكيته..

و أضافت، بان القاتل كان قد طلق الهالكة، مشيرة، بان الأخيرة البالغة قيد حياتها من العمر 48 سنة، كانت تقطن بحي المسيرة بأكادير، وتنحذر من مدينة القنيطرة، كما كانت تدير شركة معروفة بأكادير،ببيع منتوجات لتنظيف المسابح بالفنادق والإقامات والمآوي السياحية.

وكان القاتل قد أقدم ليلة أول امس الاربعاء على قتل الهالكة، وهي ابنة مدير متقاعد، بعد طعنها ثلاث مرات بسكين على مستوى القلب، ثم قام بالتخلص منها وذلك برميها و دهسها بسيارة الهالكة الرباعية الدفع من نوع دوستر بيضاء، ذات ترقيم الدار البيضاء، بجوار أحد الأسواق الممتازة قرب شارع الحسن الثاني بحي الداخلة بأكادير..

هذا، و رغم محاولة انقاد الضحية، إلا أن قوة الضربة عجلت بوفاتها، في الوقت الذي فر فيه القاتل هاربا الى وجهة مجهولة قبل اعتقاله ليلة أمس الخميس بمنزله باشتوكة أيت باها…..