السفيرة الماليزية لـ “كاب24 تيفي”.. المغرب يتميز بالترحاب والكرم في عالم يسير إلى فقدان هاته الخصال

  • الكارح أبو سالم/الرباط:

قالت أستانا عبد العزيز، السفيرة الماليزية بالمغرب في تصريح خصت به قناة “كاب24 تيفي” أنها جد مسرورة بتواجدها في المغرب، على هامش احتفالات العيد الوطني الذي يقام انطلاقا من الأسبوع الأول لشهر شتنبر من كل سنة.

وتابعت “أستانا” في حديثها لـ “كاب24 تيفي” أن ديبلوماسية ماليزيا ممتدة إلى المملكة المغربية، مشيرة في ذات السياق أن “اليوم نفسه الذي تقام فيه احتفالات العيد الوطني الماليزي، تحتفل السفارة الماليزية بالموازاة بالذكرى الخامسة والخمسين للعلاقات الدبلوماسية المغربية الماليزية”،

وأضافت السفيرة الماليزية بالرباط في تصريحها لميكروفون قناة “كاب24 تيفي”، “أنها تفتخر وتتشرف بعلاقة الأخوة والصداقة والتشابه التي تجمع المملكة المغربية والدولة الماليزية، لما هناك من قواسم مشتركة تاريخية أبرزها  التجارة من الناحية الاقتصادية والإسلام من الجانب الديني الروحي”. 

وأشادت “أستانا عبد العزيز” في جوابها على سؤال “”كاب24 تيفي” بخصوص الأشياء المميزة بالمملكة في نظرها، منوهة بقوة الكرم المغربي وطيبوبة شعبه وملكه محمد السادس، حيث ناشدت في السياق ذاته أن يظل الترحاب والحفاوة والسلام شعار المملكة وشعبها، بعدما أصبحت مختلف دول العالم تفقد هاته الخصال مؤخرا، داعية إلى الإتحاد بين البلدين من أجل التنمية والاقتصاد المزدهر”.

وتجدر الإشارة، أن السفيرة الماليزية وبمناسبة العيد الوطني الماليزي، قد استقبلت في إقامتها بالرباط عدد من الشخصيات السياسية والدبلوماسية الدولية والمغربية، أبرزها لحسن الداودي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، والسيد محمد فوزي الكاتب لعام لوزارة الداخلية، ومحمد علي الأزرق (الكاتب العام لوزارة الخارجية) سفير المملكة المغربية  بتركيا.