(بالصور) تعيين التكنوقراطي العلمي عاملا على شفشاون .. مؤشر لإنجاح الرهان الإجتماعي وضخ المياه في قطار التنمية

  • كاب24 تيفي/شفشاون:

أشرف اليوم الخميس محمد الاعرج وزير الثقافة والاتصال، بمقر عمالة شفشاون على ترأس حفل تنصيب عامل صاحب الجلالة على إقليم شفشاون، والذي عين أخيرا على رأسها قادما من منصب المدير الجهوي للفلاحة بجهة الشمال، والذي منحه هذا المنصب بعد نجاحه في تدبير المشاريع المرتبطة بالقطاع الفلاحي على مستوى برنامج منارة المتوسط بالحسيمة، وكذا عددا من المشاريع الكبرى في المجال الفلاحي على مستوى جهة طنجة تطوان الحسيمة.

ويعتبر محمد العلمي ودان، والذي ولد في 18 مارس 1969 بفاس، الحاصل على دبلوم الهندسة من المدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس، واحدا من الأطر التكنوقراطية التي يراهن عليها النهوض بالأوضاع الإجتماعية والإقتصادية للمناطق النائية، فضلا عن كون الرهان الاجتماعي المعول عليه لخلق الأسس التنموية يتطلب أطرا مختصة أثبتت الكفاءة في تدبير المشاريع الاجتماعية البعيدة عن المقاربات الأمنية وأوامر الشرطة الإدارية، والمستحضرة للمفهوم الجديد للسلطة.

وبدأ محمد العلمي ودان مساره الإداري سنة 1995 كمهندس بالقطاع الخاص قبل أن يلتحق بوزارة الفلاحة كرئيس مكتب بالمديرية الإقليمية للفلاحة بتيزنيت ليشغل منصب رئيس مصلحة، وهو نفس المنصب الذي تقلده في كل من المديرية الإقليمية بطاطا (2000-2004) وتزنيت (2004-2009)، قبل أن يعين في منصب المدير الإقليمي للفلاحة بإقليم أزيلال سنة 2009 ثم بإقليم تزنيت سنة 2010.

كما شغل السيد محمد العلمي ودان المتزوج والأب لثلاثة أبناء منصب المدير الجهوي للفلاحة بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة، وكذا مدير المكتب الجهوي للإستثمار الفلاحي للوكوس، وهي المهام التي ظل يزاولها إلى أن حظي بثقة الملك محمد السادس الذي عينه، بتاريخ 20 غشت 2018، عاملا على إقليم شفشاون.

ويرتقب أن يعمل العامل الجديد على ضخ دماء التنمية بشكل جدي بالإقليم، من خلال الدفع بقطارة التنمية الإقتصادية والإجتماعية، وخلق برامج لفك العزلة واستقطاب مشاريع جديد لخلق فرص للشغل، والعمل على تعميم شبكة الماء والكهرباء التي يعاني منها الإقليم، فضلا عن تحويل المنطقة إلى قبلة سياحية راقية تعزي صورة “الجوهرة الزرقاء” وتحولها إلى عاصمة السياحة الجبلية بالمغرب.