رمضان و عيد الفطر موحدان هذه السنة بكل البلدان الاسلامية حسب التوقعات الفلكية

متابعة :

قال عبد العزيز خربوش الافراني معدل وباحث في علم الفلك، في خلاصة حساباته الفلكية ان حلول شهر رمضان المبارك وعيد الفطر السعيد هذا العام سيكون موحدا في البلدان العربية والإسلامية، بما فيها المملكة العربية السعودية، وأن هذه الدول جميعها سوف تصوم مجتمعة في يوم واحد، وتحتفل بالعيد في فاتح شوال المقبل في يوم واحد أيضا، في حالة لا تتكرر كثيرا.

و اوضح خربوش بأن الرؤية ستكون قطعية، أي واضحة لا شك فيها، مساء الأربعاء 29 شعبان، الموافق لـ 16 ماي، وبالتالي يحل رمضان يوم الخميس 17 ماي، لتوفر جميع المطالب دون استثناء في كل المدن المغربية والدول العربية والإسلامية، بما فيها المملكة العربية السعودية.

و في تفصيله لحساباته الفلكية يضيف الفلكي المغربي ان اجتماع الشمس والقمر، أو الاقتران، سيقع يوم الثلاثاء 15 ماي على تمام الساعة 11 و49 دقيقة، “وهو اجتماع ولحظة عالمية” و ان ساعات البعد بين الاجتماع والزمن المقوم له أو عمر الهلال هي 31 ساعة، وهو وقت قطعي لرؤية الهلال بالعين المجردة التي كلفنا الشرع بها بقوله صلى الله عليه وسلم: “صوموا لرؤيته وأفطروا لرؤيته.”

و اكد خربوش على ان ما قدمه هو “شهادة علمية بالحساب القطعي، وهي لا تغني عن الشهادة الحسية من رؤية الهلال بالعين المجردة” بالاضافة الى دعوته الدول الاسلامية للافصاح عن معايير رؤية الهلال هل عن طريق الحساب الفلكي ام رؤية الهلال.

Comments

comments