غير متوقع.. دورية أمنية بإنزكان تسقط مشتبه به في مقتل حماته العجوز قبل ثمان سنوات!

  • سعيد أبدرار/أكادير:

ذكرت مصادر أمنية لكاب24تيفي علاقة بموضوع المتشرد الأربعيني المتهم بارتكابه لجريمة قتل شنعاء والتي اهتز لها الرأي العام باشتوكة ايت باها سنة 2010 ، بأن المعطيات المتحصل عليها تفيد بكون الشخص مبحوثا عنه وفق مذكرة بحث وطنية وذلك في إطار بحث قضائي للدرك الملكي حول جريمة قتل بمنطقة سيدي بيبي ضواحي اقليم اشتوكة كانت ضحيتها عجوز طاعنة في السن .
وذكرت ذات المصادر بأن المعني بالأمر الذي كشفته مصالح أمن انزكان بعد تنقيط عادي لمعطياته الشخصية كان يعيش حياة التشرد بالمدينة لمايقارب ثمان سنوات.

وعلاقة بالموضوع فقد أحالت المصالح الأمنية بمدينة إنزكان مساء يوم أمس الجمعة الشخص المعني بالأمر على المركز القضائي للدرك الملكي بعدما تم توقيفه لإجراء بحث عادي معه رفقة ثلاثة افراد ، حيث ذكرت ذات المصادر بأن المتهم الذي كان يعيش حياة التشرد قبل توقيفه في دورية أمنية، تبين بعد تنقيطه أنه مبحوث عنه في إطار مذكرة بحث وطنية لكونه المتهم الأول في قضية قتل حماته الطاعنة في السن بمنطقة سيدي بيبي بإقليم اشتوكة أيت بها سنة 2010.

وجاء إيقاف المعني بالأمر البالغ من العمر 42 سنة ، بعد دورية أمنية عادية في إطار العمليات الأمنية التي تباشرها مختلف المصالح الأمنية التابعة لمنطقة أمن انزكان، حيث تم توقيف 4 أشخاص متشردين للتأكد من هويتهم وبعد إجراء بحث معهم كانت المفاجأة صادمة للعناصر الأمنية المشرفة على العملية .
هذا وقد تم وضع المتهم في الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.