كاب 24 تيفي تسائل الناطق الرسمي باسم الحكومة.. عمن وراء إقحام الدارجة في المقررات

 تستمر ردود الأفعال حول إدراج مصطلحات من “الدارجة” المغربية في المقرر الدراسي للسلك الابتدائي للموسم الجديد ، بحيث اثار هذا الموضوع الكثير من الجدل خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي، ليدخل الناطق الرسمي باسم الحكومة ويوضح.

و في جواب للناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي حول سؤال cap24 فيما يتعلق بإقحام الدارجة في المقررات المدرسية، أكد أن أول مجلس حكومة انعقد خرجت الحكومة بموقف واضح،تضمن ثلاث نقاط  أساسية متمثلة في أن هناك الكثير من الأمور تروج غير صحيحة و أن ما يتعلق بأسماء الحلويات هناك لجان مختصة تقوم بعملية المراجعة،مشددا في ثالث نقطة على أهمية مكانة اللغتين اللغة العربية و الأمازيغية باعتبارهما لغتين رسميتين و أن هذه المكانة مؤطرة بأحكام الدستور،وأن الدستور واضح في هذا الباب، و بالتالي يجب احترام لغات التدريس المقررة دون غيرها من الاستعمالات اللغوية.

وأكد الناطق الرسمي باسم الحكومة أن العثماني طمأن المواطنين إلى أن الحكومة المغربية  تنصت لردود فعلهم وتتفاعل معها، وستتخذها بعين الاعتبار بالمقابل يجب على المواطنين التثبت مما ينشر خصوصا و أن العديد من صفحات التواصل الإجتماعي تنشر مجموعة من الصور المعدلة و التي لا تبث للمقرر الدراسي المغربي بصلة.

و اشار مصطفى الخلفي الى أن هذه القضية كبيرة و هي تعتبر أولوية وطنية مصيرية و المرجع في هذه الأمور هو قانون الايطار .

و ختم الناطق باسم الحكومة حديثه في هذا الموضوع أنه لا مستقبل للمغرب بدون اصلاح حقيقي لمنظومة التعليم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.