سابقة .. محكمة بريطانية تسمح بإبطال زواج المسلمين

متابعة – ش.ع :

سمح القضاء ابريطاني في سابقة من نوعها للمرأة المسلمة باللجوء إلى القضاء قصد إبطال زواجها, حتى إذا تم هذا الزواج وفقا لتعاليم الإسلام  .
وقالت صحيفة نيويورك تايمز التي أوردت الخبر إن هذا الحكم ستكون له تداعيات على حقوق آلاف النساء في بريطانيا.

وحكم ديفيد بي ويليامز القاضي بإحدى محاكم لندن الأربعاء الماضي, بأن زواج الزوجيْن المسلمين الذي لم يتم تسجيله لدى السلطات الحكومية البريطانية، يقع في ما تُسمى المنطقة الرمادية، وهي الحالة التي لا يكون فيها الزواج قانونيا، وفقا للقانون البريطاني، لكنه موجود في الواقع. من ما يمكن للقاضي من الاعتراف به ويعلن إلغاءه. كما تستطيع المحكمة بعد إبطال الزواج المعني أن تبت في قضايا مثل النفقة وتقسيم الممتلكات.