بنعتيق يحث مغاربة العالم على الاستثمار في بلدهم الأم

متابعة – ث.ح :

حث عبد الكريم بنعتيق الوزير المكلف بالمغاربة المقيمين بالخارج وشؤون الهجرة، أمس الجمعة بالدريوش، أبناء الجالية المغربية المقيمين بالخارج على الاستثمار في بلدهم الأم، مؤكدا على أن المغرب يشهد دينامية سوسيو اقتصادية حقيقية تتطلب المزيد من انخراط مغاربة العالم، الذين يعدون بمثابة سفراء للمملكة. 

وأضاف بنعتيق، خلال لقاء تواصلي مع أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج المنحدرين من إقليم الدريوش، بمناسبة اليوم الوطني للمهاجر الذي ينظم هذه السنة تحت شعار “أية أدوار للكفاءات المغربية بالخارج في تنمية الاقتصاد الوطني؟”، أن المغرب يشهد دينامية سوسيو اقتصادية حقيقية تتطلب المزيد من انخراط مغاربة العالم، الذين يعدون بمثابة سفراء للمملكة. 

وأكد، في هذا الصدد، أن مغاربة العالم، المرتبطين على الدوام بثوابت ومقدسات الأمة المغربية، يعدون ضمن الجاليات الأفضل اندماجا في بلدان الاستقبال، وذلك بفضل تشبعهم بقيم احترام الآخر والتسامح والانفتاح على الثقافات الأخرى.

وأبرز الوزير أن إنجازات المغرب الكبرى، تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تتطلب انخراطا فعليا من الجميع، لافتا إلى أن الجالية المغربية بالخارج تتوفر على كفاءات من ذوي المؤهلات العليا، “ونحن فخورون بها”.

من جهة أخرى، استعرض بنعتيق عددا من المبادرات الرامية إلى تشجيع مغاربة العالم على الاستثمار، لا سيما عبر إطلاق البوابة الإلكترونية “الجهة 13″، بغية حث أرباب المقاولات المغاربة المقيمين بالخارج على الاستثمار في بلدهم الأم، وبما يفضي إلى تنمية المبادلات الاقتصادية بين المملكة والخارج.

كما ذكر باتفاقية الشراكة المبرمة بين الوزارة والمحافظة العقارية من أجل إطلاق تطبيق “محافظتي” الإلكتروني، الذي يسمح لمستخدميه، بواسطة رقم سري، بالبقاء على اطلاع بكل العمليات المسجلة على سندات الملكية الخاصة بهم.

من جانب آخر، أبرز بنعتيق الدور الريادي للمغرب في ما يتعلق بتدبير الهجرة، مذكرا في هذا الصدد بانعقاد المؤتمر الدولي حول الهجرة في دجنبر المقبل بمراكش، والذي سيتم خلاله المصادقة على ميثاق عالمي حول الهجرات الآمنة، المنظمة والمنتظمة.