رئيس الحكومة: مؤتمر الطرق يؤشر لمرحلة جديدة

كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

أوضح رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، أن تنظيم الدورة العاشرة لمؤتمر الطرق يؤشر لمرحلة جديدة فيما يخص التمويل والحكامة التي تواجه شبكة الطرق ببلادنا.
واعتبر رئيس الحكومة، خلال افتتاحه يوم الاثنين 24 شتنبر 2018، أشغال المؤتمر الوطني العاشر للطرق، المنظم تحت شعار “شبكة الطرق في مواجهة تحديات التمويل والحكامة، أن مؤتمر الحسيمة “له أهمية كبيرة وسيكون له ما بعده، لأنه يؤشر لمرحلة جديدة”، مبرزا أن طرح موضوعي التمويل والحكامة في مؤتمر شبكة الطرق، له ما يبرره لأنهما بمثابة تحديات لا تهم المغرب فقط، بل عددا من دول العالم”.
كما أوضح رئيس الحكومة أن تفعيل مبدأ الحكامة في تدبير شبكة الطرق، سيمكن من الاستفادة إلى أقصى حد من الإمكانيات البشرية والمالية وغيرها، “وسيكون لهذا تأثير إيجابي في المستقبل، والشيء نفسه بالنسبة لتطوير التمويل”.
وفي هذا الصدد، اقترح رئيس الحكومة ضرورة تطوير التمويل بالانتقال من وسائل التمويل التقليدية إلى وسائل التمويل المبتكرة، وذلك بالاستفادة من قانون الشراكة بين القطاعين الخاص والعام، والعمل على تطويره ليواكب الديناميكية والحركية الموجودة.
إذ نوه رئيس الحكومة، بالمناسبة، بالدور الذي تضطلع به المقاولة الوطنية، مشيرا إلى استعداد الحكومة للتعاون معها بحكم دورها الأساسي، “فنحن نتطلع لأن تكون مساهمة المقاولة فاعلة وديناميكية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.