حسب التوقعات امحند العنصر يخلف نفسه على رأس الحركة الشعبية

كاب 24 تيفي / الكارح أبو سالم 

تم عشية يومه السبت بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله الرباط، إعادة انتخاب امحند العنصر، أمينا عاما لحزب الحركة الشعبية، خلال أشغال المؤتمر الوطني الثالث عشر للحزب، المنعقد على مدى يومان بدل التلاثة التي قررتها سابقا اللجنة التحضيرية برآسة السعيد أمسكان .

تجدر الإشارة , إلى أن   اللجنة التحضيرية قررت وخلافا لما دأب عليه الحزب في المؤتمرات السابقة، عرض هذا القانون على التصويت في بداية أشغال المؤتمر، وذلك من أجل السماح بتطبيق مقررات هذا القانون في جميع مراحل هذا المؤتمر وما بعده, وهو الأمر الذي لم يستسغه خصوم العنصر حيث رأوا فيه أنه مقاس لتمرير فوزه .

العنصر لم يجد أدنى صعوبة في الفوز بالولاية التاسعة أمام غريمه المصطفى اسلالو عضو المكتب السياسي للحزب , حيث قدم هذا الأخير العديد من الطعون قبل وأثناء وبعد المؤتمر, العنصر قدم ترشيحه رغم أنه سبق وأن قطع على نفسه وعدا بعدم العودة إلى زعامة الحزب أمام الإعلام , مبررا عودته  حسب قوله _ أنها تعود لرغبة العدد الكبير  الحركيين والحركيات  _

وقد أعلن محمد الجوهري عن حصول العنصر على 1961 صوتا من أصل 2123 صوتا معبرا عنهفيما تم إلغاء 29 صوتا .

المؤتمر لم ينجو من إنتقاذات لاذعة , أبرزها سر إبعاد محمد حصاد وزير الداخلية السابق عن الحلبة والذي تم إعفاؤه من مهامه من لدن ملك البلاد , والذي سبق لقناة كاب 24 تيفي أن تساءلت عن سبب عدم حضوره في الندوة التي سبقت تنظيم المؤتمر , وتمرير قوانين في اللحظات الأخيرة تصب في اتجاه العنصر ومحاصرة مصطفى اسلالو المرشح الوحيد المنافس والذي أعد ترسانة من الطعون في إشارة منه إلى وضعها أمام المحكمة الإدارية .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.