مشاركة فنانة مغربية رفقة مغنية إسرائيلية في سهرة بكندا تثير انتقادات واسعة

  • كاب 24 تيفي / نورالدين الحداد : 

أثار ضهور إعلان لسهرة موسيقية للفنانة المغربية عبير العابد رفقة مغنية إسرائيلية Neta elkayam بمدينة مونتريال اتقادات واسعة من لدن مجموعة من المتتبعين والمدافعين عن القضية الفلسطينية والمناهضين للتطبيع الثقافي مع الكيان الصهيوني .

السهرة التي تقام تحت الرعاية الرسمية لسفارة المغرب ب Ottawa في إطار المهرجان الموسيقى SEFARAD المقام بمدينة مونتريال بكندا يوم 11 نونبر 2018 .

جدير بالذكر أن فنانون مغاربة سبق لهم ان أحيو سهرات رفقة فنانين إسرائليين سواء داخل إسرائيل أو خارجها، وهو الأمر الذي نددت به مجموعة من الفاعلين المدنيين والحقوقيين والمدافعين عن القضية الفلسطينية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.