الأمير “مولاي هشام” يدخل على خط قضية اختفاء الصحافي السعودي المعارض “خاشقجي” وهذا ما قاله

كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

دخل الأمير مولاي هشام، ابن عم الملك محمد السادس، على خط قضية اختفاء الصحافي السعودي جمال خاشقجي في ظروف غامضة بالقنصلية السعودية في إسطنبول الثلاثاء الماضيحيث كتب تغريدة على حسابه بتويتر عبر من خلالها عن موقفه من الواقعة الغامضة.

وقال مولاي هشام في تغريدته: جمال خاشقجي، مواطن سعودي وصحفي وصديق عزيز غابت أخباره منذ 2 أكتوبر الجاري، وتفيد المعلومات الأولية بتعرضه للتعذيب والقتل على أيدي مواطنيه في القنصلية السعودية في إسطنبول.

وأضاف “في حالة صحة هذه الأخبار، سنكون أمام عملية اغتيال سياسية جرى تنفيذها في أراضٍ سعودية (القنصلية)”. مشيرا إلى أن ذلك “خرق للقانون الدولي، ولحقوق الإنسان ولمبادئ الدين الإسلامي”.

وختم تغريدته: “السلطات السعودية مطالبة بإلقاء الضوء على ظروف الجريمة وتقديم الجناة المفترضين أمام القضاء. وفي حالة عدم القيام بذلك، ستكون مسؤولة عن هذا الفعل الوحشي غير المحسوب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.