اغتيال صحفية بلغارية بطريقة وحشية

  • كاب24تيفي/إيمان الطالبي:

 

أثار مقتل الصحافية الاستقصائية، فيكتوريا مارينوفا، البالغة من العمر 30 عاما و التي تم العثور على جثتها في حديقة عمومية، استنكارا دوليا.
وقد أشارت التحقيقات الأولية إلى أن الوفاة نجمت عن ضربات في الرأس و الخنق، و تبين أنها قد تعرضت إلى الاعتداء الجنسي.و لم يتضح بعد ما إذا كان القتل  جريمة عشوائية أو  أنه مرتبط بمجال عملها، حيث أن الصحافية كانت تقدم برنامجا حواريا عنوانه “الكاشف” و قد استعرضت فيه حوارات بشأن تورط شركات خاصة في قضايا فساد مرتبطة بسوء إنفاق أموال الاتحاد الأوروبي.
و في السياق نفسه، شددت المفوضية الأوروبية، أمس الإثنين (8أكتوبر)، على ضرورة إجراء تحقيق دقيق وسريع و شامل في مقتل الصحفية البلغارية.

يذكر ان مقتل مارينوفا هو الجريمة الثالثة من نوعها بحق الصحفيين في دول الاتحاد الأوروبي خلال الفترة الأخيرة، حيث قتلت الصحفية دافنيكاروانا غاليزيا بتفجير سيارتها في مالطا في أكتوبر 2017، وقتل الصحفي السلوفاكي يان كوسياك وخطيبته رميا بالرصاص أمام منزله في فبراير الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.