“الرضواني” نجم مغربي يسطع في سماء السياسة الأوروبية

  • كاب24تيفي/سفيان البدري:

 

انتخب محمد الرضواني، في الانتخابات التي جرت في 14 أكتوبر2018، عمدة لمدينة لوفان البلجيكية بعدما حاز على 25.9 بالمائة من الأصوات داخل حزبه، ووصل رصيده الشخصي إلى 10.059 صوتا تفضيليا. وبفوزه بمنصب عمدة مدينة لوفان البلجيكية، أصبح محمد الرضواني، أوّلَ عمدة من أصول مهاجرة لمدينة “فلمنكية” مهمة.
محمد الرضواني، مواطن بلجيكي من من أصول مغربية، هاجر والداه أوائل سبعينيات القرن الماضي إلى أوروبا من دوار “إكردوحا” بالريف شمال المغرب، التابع لإقليم الناظور سابقا وإقليم الدريوش حاليا، انتخب عمدة لمدينة لوفان البلجيكية عن “الحزب الاشتراكي المختلف” (Socialistische Partij Anders).
محمد من مواليد لوفان، في 24 يونيو 1979، وتخرّج من ثانوية “رويال أيدينيوم ريدينهوف” سنة 1997 متخصّصا في الاقتصاد والرياضيات، ثم حصل على الإجازة في العلوم التجارية، ليتحول إلى دراسة العلاقات الدولية بعد ذلك.
و تجدر الإشارة إلى أنه سبق أن اشتغل مستشارا تجاريا لشركة تعمل في مجال استراتيجيات الشركات والعمليات، كما أسّس وترأس جمعية لوفان للتعدد الثقافي “Ahlan vzw”، ثم تخلى عن التجارة ليخوض تجربة سياسية سنة 2007 مرشحا ضمن لائحة “كارتيل” التي تضم الأحزاب الصغيرة، لينتخب مستشارا بلَديا مكلفا بالموارد البشرية، والتعليم، والبيئة، والتعدّد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.