التسجيلات الصوتية تكشف عن تفاصيل مخيفة في قضية قتل خاشقجي

  • كاب24تيفي/ إيمان الطالبي:

 

تحدثت السلطات الأمنية التركية عن تسجيلات صوتية، تكشف عملية قتل و تقطيع لجثة خاشقجي، حيث قالت إن فريقا مكونا من 15 شخصا، بعضهم لهم صلات مباشرة بولي العهد السعودي، قاموا بتعذيب خاشقجي و قتله و قطع رأسه و أوصال جسده، و أن كل هذا حدث بعد دقائق قليلة من دخوله القنصلية، و حدث أيضا أمام أنظار القنصل السعودي محمد العتيبي الذي بدا صوته مسموعا في التسجيلات و هو يقول لأحد الأشخاص الذين كانوا يقومون بتنفيذ مهمة القتل”افعلوا هذا في الخارج ستورطوني في المشاكل”، ليرد عليه صوت آخر و يقول” إذا أردت أن تعيش بعد أن تعود إلى السعودية، الزم الصمت”.
و كشفت التسجيلات أيضا أن مدير الطب الشرعي بالأمن العام السعودي، صلاح الطبيقي هو من قام بتشريح الجثة و التخلص منها، و أنه طلب من باقي الفريق الاستماع إلى الموسيقى لتخفيف حدة التوتر، و أضاف المحققون الأتراك أن القتلة غادروا القنصلية بعد ساعتين من ارتكابهم الجريمة.
السلطات التركية كشفت عن هذه التسريبات بعد زيارة قام بها وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إلى أنقرة، لبحث قضية اختفاء خاشقجي، بعد عودته من السعودية التي تعهدت بإجراء تحقيق مستفيض و شفاف، بغض النظر عن المعلومات المؤكدة التي قدمتها السلطات التركية و التي تفيد أن القصر الملكي هو من أمر باختطاف خاشقجي و قتله، حيث قال بومبيو :” أكدت في كل اجتماع من هذه الاجتماعات على أهمية أن يقوموا بإجراء تحقيق كامل في اختفاء جمال خاشقجي. وتعهدوا بهذا“. وأضاف ”قالوا إنه سيكون تحقيقا مستفيضا وكاملا وشفافا… وأشاروا إلى أنهم يدركون ضرورة أن يجرى هذا في الوقت المناسب وبسرعة حتى يتسنى لهم الإجابة على أسئلة مهمة”.
من جهته، رفض ترامب هذه الادعائات التركية و طلب من السلطات التركية تسليمه نسخة من التسجيلات إن وُجدت، حيث قال”طلبنا من تركيا الاطلاع على التسجيلات، إذا كانت موجودة”. وأضاف :”لست متأكدا بعد من وجودها (التسجيلات)، ربما موجودة احتمال انها موجودة”.

وقال ترامب إنه ينتظر تقريرا وافيا عما حدث لخاشقجي من وزير الخارجية مايك بومبيو الذي أرسله إلى السعودية وتركيا للقاء مسؤولين لبحث اختفاء الصحفي، ومن المقرر أن يجتمع ترامب مع بومبيو الساعة العاشرة صباحا (14:00 بتوقيت جرينتش) اليوم الخميس.

وفي سياق متصل، أنهى المحققون الأتراك في ساعة متأخرة من ليل الأربعاء أعمال البحث والتفتيش داخل منزل القنصل السعودي محمد العتيبي في إسطنبول بعد نحو تسع ساعات من بدايتها، وخرجوا بمجموعة من الصناديق والأكياس.

و أوضح مصدر في مكتب المدعي العام التركي أن العينات الموجودة في مقر إقامة القنصل متطابقة مع العينات في القنصلية.

يذكر أن القنصل السعودي قد غادرالى الرياض يوم الثلاثاء قبل ساعات من تفتيش مقر إقامته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.