في حادث وصفته الصحف الاسبانية بالوحشي.. محاولة هروب مهاجرين يخلف 11 جريحًا من الشرطة الاسبانية.

كاب24تيفي/ إنشاء الصروخ:

 

أفادت وسائل الإعلام الإسبانية عن مصادر من الشرطة، أن عشرة من رجال الشرطة الاسبان ومهاجر واحد اصيبوا عندما حاول حشد من المهاجرين الفرار من مركز الاعتقال الذي سيتم ترحيلهم منه.

وقالت الشرطة الإسبانية أيضا أن مجموعة من حوالي 80 مهاجرا من الجزائر حاولوا الفرار من مركز الاعتقال الموجود في مدريد حوالي الساعة التاسعة والنصف ليلا من يوم أمس الجمعة19أكتوبر2018.

وأضافت المصادرذاتها أن أحد عناصر الشرطة المصابين بجروح بليغة يعاني من كسر في اليد بينما يعاني الآخر من إصابة في الرأس، مشيرة إلى أن عناصر الشرطة التسعة الآخرين يعانون من كدمات وإصابات متنوعة.

ووقعت محاولة الفرار مباشرة بعد تناول النزلاء لوجبة العشاء وفي الوقت الذي بدأت فيه عملية توزيع الأدوية على بعض المرضى الذين يقيمون بالمركز.

يذكر أنه في شهر غشت من العام الجاري، تمكن 13 مهاجرا من الفرار من نفس المركز الا أنه جرى القبض على خمسة منهم بعد وقت قصير.

كما يشار الى ان  إسبانيا سجلت زيادة في عدد المهاجرين القادمين من أفريقيا حتى الآن هذا العام، بحيث قام الكثيرون بهذه الرحلة الخطرة عبر البحر المتوسط في قوارب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.