عاجل : إبتدائية اكادير تحكم ببراءة المتابعين في ملف حمل العلم الإسباني بملعب ادرار

  • سعيد أبدرار/كاب24تيفي

 

أصدرت المحكمة الإبتدائية بأكادير قبل قليل، حكمها القاضي بتمتيع الشاب مصطفى بومزوغ المتهم بإهانة أحد رموز الدولة  ،بعد إدخال واشهار العلم الاسباني بملعب أدرار رفقة ثلاثة شبان من أصدقاءه ،حيث تم تمتيعهم بالبراءة وإطلاق سراح مصطفى المعتقل منذ ايام بسجن أيت ملول على خلفية الملف .

ومتعت المحكمة مصطفى بومزوغ (21 سنة المنحدر من إقليم اشتوكة ايت باها ) المعتقل على خلفية الملف المذكور ، بالبراءة رفقة أصدقائه المتابعين في حالة سراح ، وذلك من خلال إدخاله للعلم الرسمي الإسباني في مقابلة لكرة القدم مؤخرا، جمعت بين فريق حسنية أكادير و أولمبيك خريبكة .

وعرفت جلسة النطق بالحكم حضور العشرات من مناصري الشاب المعروف بدعمه لفريق حسنية أكادير والذي اكتسب شعبية كبيرة بسبب القضية المذكورة ، وفرحة عارمة بعد النطق بالحكم . 

من جانب آخر عبر أب الشاب لميكروفون كاب24تيفي عن عميق شكره للمتضامنين مع فلدة كبده واصفا حكم البراءة بالنصر العظيم في حق إبنه الشاب .

وكان الإعلام الإسباني قد تتبع الضجة الإعلامية التي واكبت الملف خصوصا ،وأن ذات التهم كانت السبب في اعتقال شباب بتطوان ومتابعتهم بعد رفعهم لشعارات تمجد السلطات الإسبانية إبان أحد المباريات لكرة القدم ،معتمدا على تصريحات حصرية إستقتها كاب24تيفي من لسان الشباب المتابعين في الملف .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.