المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية في مهب الريح

  • كاب24تيفي/سفيان البدري:

 

أوردت، جريدة “العلم” اليومية الصادرة اليوم الخميس، أن المدارس الوطنية للعلوم التطبيقية تعيش حالة من الفوضى بسبب تجاوزات المسؤولين عن هذا القطاع.
وذكر نفس المصدر أن الاختلالات المالية تنهش جسد المؤسسة، إلى جانب تزايد الشبهات التي تحوم حول الصفقات المتعلقة بالإطعام وصفقات الصيانة الداخلية والأسرة والأغطية.
وقالت الورقية ذاتها إن هناك صفقات وهمية بالملايين، مؤكدة أن الأمر يتطلب فتح تحقيق بخصوص ملايين الدراهم التي صرفت في صفقات من غير أن تنجز، ناهيك عن توظيفات مشبوهة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.