أم تحكي بحرقة أسباب حرمانها من طفلها بإسبانيا.. وأخذه لمركز اجتماعي

0

كاب24 تيفي:

تداول نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي، مؤخرا، مقطع فيديو لسيدة مغربية مقيمة بالديار الإسبانية، تحكي بحرقة طريقة انتزاع فلذة كبدها منها من قبل السلطات الجارة الشمالية، بدعوى انه عصبي.

ومما جاء على لسان السيدة التي تعاطف معها المغاربة في تعليقاتهم، أن مسؤولي المؤسسة التعليمية التي يدرس بها ابنها الوحيد قرروا نقله نحو مركز مركز اجتماعي، بسبب عصبيته وعدوانيته مع زملائه في المؤسسة.

وأكدت الأم المكلومة على ولدها أن هذا الأخير لم تكن تظهر عليه ما يدعونه بالعصبية والعدوانية، وأن حالته الصحية ستتدهور في حال مكوثه أكثر بالمركز.

وطالبت السيدة بالتدخل لاستعادة ابنها الوحيد، وأكدت استعدادها لأخده ومغادرة إسبانيا بصفة نهائية وتربيته ببلدها المغرب.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.