أوهمت ضحاياها بالعمل في الخليج.. هكذا سقطت “الحاجة” في قبضة أمن أزمور

كاب24 تيفي:

تمكنت عناصر الشرطة القضائية المحلية بمفوضية أزمور التابعة للأمن الإقليمي للجديدة من وضع حد لنشاط امرأة تبلغ من العمر 50 ملقبة ب “الحاجة”، وذلك للإشتباه في تورطها بقضايا النصب والاحتيال على العشرات من الضحايا.

وفي التفاصيل، تقدم مجموعة من الأشخاص بشكاية لدى المصالح الامنية، يتهمون خلالها الملقبة “الحاجة” بالنصب عليهم، بعدما وعدتهم بتهجيرهم إلى دول الخليج العربي عن طريق عقود عمل، مقابل عمولة مالية بلغت 15 ألف درهم، توصلت بها  من العديد من الضحايا بتسبيق مالي قيمته حوالي ثلاثة آلاف درهم لكل ضحية.

وفور توصلها بالشكايات تفاعلت المصالح الأمنية مع الموضوع،  حيث تمكنت الشرطة القضائية بأزمور من الاهتداء إلى المتهمة عن طريق معلومة دقيقة تفيد وجودها بأحد المنازل، بعدما اختفت عن الأنظار خلال المدة الأخيرة إثر انكشاف أمرها، فنصبت لها كمينا انتهى باعتقالها.

وأسفر إجراء تفتيش لمنزل المتهمة الخمسينية تحت إشراف النيابة العامة، عن حجز 13 جواز سفر مغربيا، كما تم العثور بحوزتها على نسخ من البطائق الوطنية ووثائق مختلفة من المحتمل أن يكون لها ارتباط بالعقود الوهمية للتشغيل خارج أرض الوطن.

وبعد إشعار وكيل الملك، أمر بوضعها تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتقديم، وخلال تعميق البحث معها ، اعترفت المتهمة بالمنسوب إليها بعد مواجهتها بعدد من الضحايا، الذين سبق لهم أن تقدموا بشكايات في مواجهتها.

هذا وماتزال  التحريات متواصلة من قبل المحققين، للكشف عن هويات باقي المتورطين ضمن هاته الشبكة التي قد تكون لها امتدادات خارج أرض الوطن، إضافة إلى تورط أشخاص آخرين بأزمور، كانوا يعملون على استقطاب الضحايا للمتهمة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.