الحصار الاقتصادي الذي فرضه المغرب على سبتة ومليلية المحتلتين يسبب سجالا حادا بين مختلف القوى السياسية في مجلس النواب الإسباني 

كاب24 تيفي – عبد الحي كريط:

يبدو ان إرتدادات الخناق الاقتصادي الذي فرضه االمغرب على الثغرين المحتلين قد أثار نقاشا وسجالا حادا بين مختلف مكونات القوى السياسية الإسبانية خلال جلسة لمجلس النواب الإسباني اليوم الخميس  والذي  ناقش كيفية ضمان استدامة سبتة ومليلية في مواجهة الحصار الاقتصادي الذي فرضه المغرب على أرض الواقع والبحث عن كيفية اتخاد تدابير فورية لمواجهة الاغلاق الأحادي الجانب للحدود من قبل المغرب حسب تعبير المندوبين المفوضين للحكومة داخل لجنة  الشؤون الخارجية بالبرلمان الاسباني   وقد  دعم كل من PP الحزب الشعبي  و Cs حزب مواطنون  و حزب Vox  اليميني المتطرف  بصرورة إنشاء لجنة مشتركة بين الوزارات بما فيها وزارة الدفاع الذي أضيف من خلال اقتراح نواب حزب Vox أما  اليسار الذي يمثل حزب العمال الاشتراكي وبوديموس وبعض المجموعات اليسارية الصغيرة  فقد  إنتقدوا  “نهج إثارة الحرب” حسب تعبيرهم من جانب المعارضة  وإتهم الحزب الاشتراكي بيباس حاكم سبتة  وإمبرودا حاكم مليلية  بـ “الإهمال”.

وقد اتسمت الجلسة بانقسام حاد بين المعارضة الذي يمثلها الحزب الشعبي وفوكس وحزب مواطنون وبين اليسار الذي يمثل الحكومة . 

الحزب الشعبي: ضرورة التحرك وفق رؤية واضحة  ومحددة 

طرح الحزب الشعبي في لجنة الشؤون الخارجية  الأمر للنقاش ، وحث حكومة بيدرو سانشيز  على “التعبير عن موقفها” من خلال بلورة  رؤية حول الإجراءات التي اعتمدها المغرب من جانب واحد ، وكذلك اقتراح “الإجراءات التي تضمن استدامة الحياة في كلتا المدينتين”.

وفي عرضه ، قدم فرناندو جوتيريز دياز دي أواتسو ، نائب الحزب الشعبي  عن مليلية المحتلة  ، تفاصيل عن تصرفات المغرب على الحدود في الآونة الأخيرة ، موضحا أن البلد المجاور “اتخذ إجراءات تؤثر على حياة سبتة ومليلية”. ، موضحا الإغلاق الأحادي الجانب للجمارك التجارية على الحدود الدولية لبني إنصار بمليلة ، ومحاولات المهاجرين الدخول فوق السياج في المدينتين ، ومشكلة مرور الأسماك التي لا تصل سبتة .

وصرح  الحزب الشعبي في مداخلته بمجلس النواب الاسباتي ان هناك اختلال واضح في التوازن بين وجهات النظر التي يتعامل بها كلا البلدين مع هذه العلاقة الحدودية. يبدو أن المبادئ الإنسانية ومبادئ حسن الجوار ، التي تتوخاها الدولة الإسبانية بدقة ، قد هبطت في الحالة المغربية من خلال القرارات المعتمدة في الاستخدام المشروع لسيادتها ، دون مراعاة ، في الوقت نفسه ، الحاجة إلى المساهمة في الحفاظ على مستويات استدامة الحياة في مدينتي سبتة ومليلية ، كما هو متوقع من التفسير المناسب لاتفاقيات حسن الجوار الموقعة بين البلدين .

لكل هذه الأسباب ، طلبوا إنشاء لجنة مشتركة بين الوزارات تحت إشراف وزارة الخارجية ، بمشاركة ممثلين ، على الأقل ، من وزارات المالية والداخلية والتعليم والتدريب المهني والصناعة والتجارة والسياحة والصحة والإدماج. والضمان الاجتماعي والهجرة – ووزارة الدفاع التي أضيفت بعد طلب فوكس – وحكومتي سبتة ومليلية المحتلتين .

حزب مواطنون: الحصار الذي فرضه المغرب  كارثة حقيقية 

طلبت النائبة مارتا مارتين ، عن حزب مواطنون من حكومة مدريد  “بالتحرك العاجل ” في مواجهة “الأثر الاقتصادي والاجتماعي الهائل الذي يترتب على” إغلاق “الحدود بين عشية وضحاها الذي فرضتها الرباط على المدينتين حسب تعبيرها 

وأضافت أنه  لا يوجد تدفق تجاري ولا سياحي ولا عمالة ولا مواد انها  كارثة حقيقية والحكومة لم تقم بعملها” ، وأكدت أن حزب مواطنون  يطالبون سبتة ومليلية بالانضمام الى الاتحاد الجمركي.

فوكس : سبتة ومليلية جيوب إستراتيجية والمغرب عزز قدراته الدفاعية بشكل كبير 

ركز حزب Vox اليميني المتطرف في الجلسة  على أهمية ضم وزارة الدفاع إلى اللجنة المذكورة لأنه “من الحاسم أن يكون لدى اللجنة رؤية شاملة للمشاكل التي تطرحها أفعال المغرب” حسب تعبير الحزب وأكد النائب عن حزب فوكس  ألبرتو أسارتا أن سبتة ومليلية تعتبر “جيوب إستراتيجية ، ولهذا السبب لديهما عدة مجموعات عسكرية” وبالنظر إلى “الزيادة المستمرة في ميزانية الدفاع المغربية” ، فإن وجود وزارة الدفاع  واشراكها في النقاش حول هذا الموضوع ضروري ولايرقى إلى الشك .

أحزاب اليسار  “نهج إثارة الحرب”

أدى اقتراح Vox اليميني المتطرف إلى  معارضة مجموعات سياسية داخل مجلس النواب مثل حزب  Catalan JuntsXCat و بوديموس وRepublican Group ،جوان جوزيب نويت ، نائبة هذا التشكيل الأخير ، وصفت فكرة Vox بأنها “دعاية  حرب” ، وطلبت  من فوكس  عدم إثارة هذا الخطاب الذي  لايخدم مصلحة كلا البلدين خاصة وأن المغرب لن يقبل استفزازات فوكس  وأشار إلى أننا “نواجه نقاشًا حول وضع استعماري جديد. يجب أن نحمي مواطني سبتة ومليلية  حسب تعبيره.

وأشار أنطونيو غوميز رينو ، من بوديموس ، إلى أنه “من الواضح أن ما اتخذه المغرب يؤثر على الحياة الاقتصادية والاجتماعية لسبتة ومليلية” ، لكنه انتقد “النهج” المقدم في الاقتراح  من قبل فوكس لأنها رؤية عفا عنها الزمن .

 كما شدد على  أن أي حل لهذه المشكلة “يتضمن الدفاع عن حقوق العمال” للأشخاص الذين يعيشون على الحدود وانتقد حزب الشعب الذي يقدم هذا الاقتراح الآن عندما “حكمت سبتة ومليلية عمليًا منذ تشكيلهما لقد أدارت المدن المستقلة ميزانيات كبيرة ومع ذلك يبدو أنها لم تكن لديها القدرة على تنفيذ نماذج لصالح المواطنين “.

وأخيراً ، قال إن “المغرب ، شئنا أم أبينا ، أطلق دفعة اقتصادية قوية في منطقة المضيق ، خاصة في البنية التحتية ، وقد يكون ذلك أثر  بشكل كبير على سبتة ومليلية.

كما اتهمت النائبة المؤيدة لاستقلال كتالونيا ماريونا إيلامولا إسبانيا والمغرب بأنهما “مملكتان تتصادمان في مشاكل الفساد وليسا ضامنين كاملين للحقوق السياسية والمدنية” وتساءلت عما إذا كان “الاحترام” هو “الطرد والإدانات الساخنة”.حسب تعبيرها .

حزب العمال الاشتراكي  اهمال حكومات حزب الشعب في سبتة ومليلية”

أخيرًا ، أكدت جيما أروجو ، التي كانت رئيسة بلدية لا لينيا دي لا كونسبسيون والآن نائبة عن الحزب  الاشتراكي ، أنه “كان هناك استجابة فعالة” من الحكومة الاشتراكية وأنه “إذا تعمقنا أكثر ، فإننا نفهم أن المشكلة تكمن في إهمال حكومتا سبتة ومليلية “.

بالإضافة إلى ذلك ، أشارت الى أنهم حثوا حكومتي حزب الشعب PP في كلتا المدينتين على إنشاء مجموعة عمل لدراسة الاندماج في الاتحاد الجمركي وهو أمر لم تراه حكومة إسبانيا جيدًا في عام 2013 عندما كان راخوي رئيس الحكومة الإسبانية المنتمي لحزب الشعب .

والواضح أن هذا السجال الحاد الذي وقع داخل أروقة مجلس النواب الإسباني سيكون له تداعيات سياسية في المشهد السياسي الإسباني وفي الانتخابات العامة الإسبانية القادمة  وفي مسار العلاقات المغربية الاسبانية والتي بدأت تنحو نحو منحى فرض أجندة ورؤية جيو استراتيجية جديدة للمغرب تجاه قضية الثغرين المحتلين وتجاه الجارة الشمالية وهذا يعتبر تحولا جد هام في السياسية الخارجية للمملكة المغربية تجاه مختلف القوى الإقليمية والدولية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.