الصين تفرض قيودا على دخول مسؤولين أمريكيين على خلفية هونغ كونغ

كاب24 تيفي:

أعلنت الصين، اليوم الإثنين، أنها ستفرض قيودا على تأشيرات الدخول على بعض المسؤولين الأمريكيين ممن وصفتهم بأنهم ينتهجون “سلوكا شنيعا” في ما يتعلق بمنطقة هونغ كونغ الإدارية الخاصة.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية، تشاو لي جيان، خلال لقاء صحفي، ردا على إعلان واشنطن فرض قيود على تأشيرات عدد من المسؤولين الصينيين بسبب “تقويض الحريات والحكم الذاتي” في هونغ كونغ.

ولدى سؤاله عن المسؤولين الأمريكيين الذين سيخضعون للقيود، قال المتحدث إن “هؤلاء الأشخاص يعرفون أنفسهم بشكل جيد”، مضيفا “بالطبع هذا إجراء جديد، قررنا فرض قيود على التأشيرة للأمريكيين الذين تدخلوا بشأن قضية هونغ كونغ”.

واعتبر أن “محاولة الولايات المتحدة لعرقلة جهود الصين بشأن تشريع الأمن القومي لهونغ كونغ من خلال فرض عقوبات محكوم عليها بالفشل”.

وجدد التأكيد على أن تشريع الأمن القومي لهونغ كونغ “هو من الشؤون الداخلية البحتة للصين، ولا يحق لأي دولة أجنبية التدخل فيها، وأن الصين تعارض بشدة أي تدخل أجنبي في شؤون هونغ كونغ”.

وقال المتحدث إن الصين “عازمة على حماية سيادتها الوطنية وأمنها ومصالحها التنموية بكل حزم، وكذلك مبدأ دولة واحدة ونظامين”.

وكان وزير الخارجية مايك بومبيو، أعلن يوم الجمعة، أن الولايات المتحدة ستضع قيودا على تأشيرات عدد غير محدد من المسؤولين الحاليين والسابقين المرتبطين بالحزب الشيوعي الصيني و”المسؤولين عن تجريد هونغ كونغ من حرياتها”.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.