top-banner-970×90

بسبب أخبار دراستها بأمريكا من مال الشعب.. اعتزال أصغر برلمانية العمل السياسي ووالدها يتهم جهات بشن حملة مسعورة ضدها

كاب24 تيفي:

خرج القيادي في حزب الأصالة والمعاصرة، العربي المحرشي، عن صمته بخصوص الأخبار المتداولة بكون ابنته البرلمانية وئام تتابع دراستها بأمريكا عن طريق المال العام وعدم حضورها لقبة البرلمان منذ 4 يناير 2017 مع تمتعها براتبها الشهري والتعويضات دون توقف.

وقال والد أصغر برلمانية في المغرب والتي فازت بمقعد برلماني في الدائرة المحلية باقليم وزان، واحتلت المركز الأول، بفضل حضور والدها الانتخابي والتنظيمي، أن ابنته لم يسبق لها أن درست في أمريكا بل تدرس في كلية الحقوق بالرباط وتناقش الماستر بكلية الأخوين، مضيفا بأنها تحضر جميع الجلسات دون غياب، ردا على ما يروج بمواقع التواصل.

واتهم والدها جهات من داخل البام دون أن يسميها بخوض حرب ضده وضد ابنته بالوكالة، كما لم يستبعد أن تكون جهات حزبية منافسة وراء نشر الشائعات.

وأكد لمحارشي ان جلده مالح، معلنا أنه سيهزم خصومه، سواء المنتمين الى البام، أو الى جهات حزبية أخرى.

وامام حملات التشهير ونشر الشائعات، قررت وئام لمحارشي اعتزال العمل السياسي والبرلماني، بمجرد نهاية ولايتها النيابية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد