بداية العد العكسي لتشييد معهد للتكوين المهني بجماعة سميمو إقليم الصويرة

0

كاب24 تيفي – سعيد أحتوش:

بمواكبة وتتبع من عامل إقليم الصويرة، بلغ مشروع معهد التكوين المهني، المزمع تشييده بجماعة سميمو بإقليم الصويرة، مرحلته ما قبل النهائية، وذلك بتوقيع مشروع الإتفاقية من طرف مختلف الشركاء، والبداية كانت بالمجلس الجهوي للتجارة والصناعة والخدمات، ليليه المجلس الإقليمي، في انتظار مجلس جهة مراكش أسفي، وباقي الأطراف المعنية.

وجدير بالذكر، أنه وفي إطار آستراتيجية عمل غرفة التجارة والصناعة والخدمات، لجهة مراكش أسفي، والتوجهات العامة لها، الرامية إلى دعم التكوين، وإنعاش التشغيل جهويا ومحليا، وتمكين الشباب القروي، من الحصول على تكوين ملائم، للولوج إلى سوق الشغل، وفي إطار المشاريع الإستثمارية المقترحة، بخصوص مخطط تنمية الغرفة،  2018 / 2021 سبق للغرفة المذكورة، وأن عقدت بتاريخ 11 دجنبر 2019 بمقر الغرفة الجهوية بمراكش، إجتماعا تشاوريا، حول إحداث معهد للتكوين المهني، بمركز سميمو، إقليم الصويرة، بحضور رئيس الغرفة السالفة الذكر، محمد فضلام، وسعيد أثنان، أمين مال المكتب الإداري للغرفة، ورئيس الجماعة الترابية لإداوعزا، الذي كان له، دور كبير وبارز، في إحداث هذا المشروع، بترافعه المستمر بشأنه، ومبادرته بالتنسيق مع رؤساء مختلف الجماعات المعنية، دون إغفال مواكبة عامل الإقليم، عادل المالكي، لكل ما يتعلق بالمشروع هذا، كما شهد الإجتماع هذا أيضا، حضور كل من  الشيخ التيجاني أبهيم، ممثل غرفة الصناعة التقليدية، لجهة مراكش أسفي، ثم عبد العالي معزوز، ممثل التنسيقية الجهوية للتعاون الوطني، ومحمد أزواو، المدير الجهوي للغرفة، وياسمين مليزة، رئيسة مصلحة الإنعاش والتنمية.

إنعقاد الإجتماع المذكور، كان بهدف دراسة سبل التعاون والشراكة، من أجل تمكين الشباب، وبصفة خاصة، شباب الإقليم، من فرصة للتكوين المهني، في مختلف التخصصات، ودفعهم نحو العمل المقاولاتي، تلبية لآحتياجات السوق، من اليد العاملة المؤهلة، علما أنه قد سبق قبل ذلك، وأن تمت الموافقة المبدئية، على النقطة المتعلقة، بطلب إحداث معهد للتكوين المهني، بمركز سميمو، خلال أشغال الجمعية العامة، لغرفة التجارة والصناعة والخدمات، لجهة مراكش أسفي، التي آنعقدت يوم الخميس 31 من شهر أكتوبر 2019، بناء على طلب تقدمت به، 11 جماعة قروية، بتاريخ 28 ماي 2019 وهي : إدا وعزا، سميمو، إيمنتليت، تاكوشت، تاركانت، سيدي أحمد السايح، سيدي الجازولي، سيدي أحمد أوحامد، تافضنة، تيدزي، ثم سيدي كاوكي، إلى رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات، لجهة مراكش أسفي.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.