بوجدور.. مخلفات مستودعات تخزين السمك وبقايا نجارة القوارب تهدد سلامة ساكنة السلام ومولاي رشيد

كاب24 تيڤي – محمد ونتيف:

اشتكت ساكنة حي السلام وحي مولاي رشيد بإقليم بوجدور من انتشار كبير للأزبال وهي عبارة عن مخلفات مصنعي القوارب الخشبية والذين يستغل بعد الفضاءات المحيطة بالأحياء لمزاولة نشاطها.

القناة توصلت بصور تظهر مدى إنتشار وتراكم مخلفات نجارة القوارب التقليدية ببعض المساحات بالأحياء المذكورة، وهو الأمر الذي أزعج بعض ساكنة تلك الأحياء التي وفي اتصالها بالقناة، أكدت على أن مايخلفه صانعي هذه القوارب يأثر على سلامة الصغار والكبار بسبب إنتشار المسامير والألواح الخشبية وعلب الصباغة لتصبح تلك الأمكنة بؤرا خطيرة على المواطن البوجدوري القريب منها.

ويضيف المشتكون على أن هناك كذلك مساحات أصبحت تشكل بركا مائية لمخلفات مستودعات تخزين الأسماك  التي يعمد أربابها على سكب المياه المتسخة في تلك المساحات، لتنتشر بذلك روائح كريهة تجعل ساكنة تلك الأحياء تعاني الأوساخ والروائح المنبعثة من تلك البرك المائية.

وطالب المشتكون من الجهات المعنية التدخل وتخليصهم من تبعات هذه النقط السوداء التي تشكل خطراً صحيا وبيئيا ضحاياه ساكنة تلك الأحياء.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.