حصيلة كورونا حول العالم.. أكثر من من 32 مليون إصابة 7 ملايين منها في في أميركا

كاب24تيفي – وكالات:

تجاوز عدد مصابي وباء كورونا حول العالم 32 مليونا، في حين يقترب عدد الوفيات من المليون، وتستعد العديد من الدول لتوسّع الموجة الثانية من هذا الوباء مع اقتراب فصل الخريف.

ووصلت عدد الإصابات المؤكدة في هولاندا،إلى 107 آلاف و899 حالة صباح اليوم الجمعة، بحسب بيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز ووكالة بلومبيرغ للأنباء.

وأشارت البيانات إلى أن عدد الوفيات في هولندا جراء الفيروس بلغ 6361 حالة وتعافى 3317 من المصابين حتى الآن.

وفي الولايات المتحدة أظهر إحصاء لوكالة رويترز أن عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، تجاوز 7 ملايين أمس الخميس، بما يمثل أكثر من 20% من الإجمالي العالمي، وذلك بعد أيام من تجاوز عدد الوفيات 200 ألف في البلاد، وهو الأكبر في العالم.

وارتفع عدد الإصابات الجديدة الأسبوع الماضي بعد انخفاضها على مدى 8 أسابيع متتالية، ويعتقد خبراء في الصحة أن الزيادة ترجع إلى إعادة فتح المدارس والجامعات، فضلا عن الحفلات خلال عطلة عيد العمال في الآونة الأخيرة.

من جانبها أعلنت إسرائيل صباح اليوم تسجيل 7527 بكورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، في أعلى حصيلة يومية للإصابات منذ مارس الماضي، فيما صادقت الحكومة الإسرائيلية أمس الخميس على فرض إغلاق شامل في ظل تفاقم الحالة الوبائية.

وقالت وزارة الصحة في بيان إن إجمالي الإصابات بالفيروس ارتفع إلى 214 ألفا و458، منها 1378 وفيات، و152 ألفا و294 حالة تعاف.

ولم يسبق لإسرائيل أن سجلت مثل هذا العدد الكبير من الإصابات خلال يوم واحد، إذ سجلت في الأيام الأخيرة إصابات تراوحت بين 6800 و6900 حالة.

أما في الصين فقد قالت اللجنة الوطنية للصحة  اليوم الجمعة إن البر الرئيسي سجل 8 حالات إصابة جديدة بمرض كوفيد-19، مضيفة أن كل الإصابات الجديدة لوافدين من الخارج.

كما سجلت اللجنة 18 حالة جديدة لم تظهر عليها أعراض، مقارنة مع 20 في اليوم السابق، وبلغ عدد الإصابات المؤكدة في الصين حتى الآن 85 ألفا و322، فيما ظل عدد الوفيات دون تغيير عند 463

من جهو أخرى أعلنت شركة “نوفافاكس” (Novavax) الأميركية للتكنولوجيا الحيوية الخميس أنها بدأت في بريطانيا المرحلة الثالثة من التجارب السريرية على لقاحها المضاد لمرض كوفيد-19، ليصبح بذلك اللقاح التجريبي الـ11 في العالم الذي يبلغ هذه المرحلة النهائية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.