Trone

خبر تجريد عضوية مستشار جماعي يثير جدلا واسعا وسط الشارع البوجدوري

كاب24 تيڤي – محمد ونتيف:

يبدو أن خبر قرار محكمة الاستئناف الادارية بمراكش الخميس المنصرم والمتعلق بإسقاط عضوية المستشار “احمدناه ابيه” من المجلسين الجماعي والإقليمي لبوجدور،

بعد الدعوى التي رفعها الأمين العام لحزب الحركة الشعبية بخصوص ترشح المستشار بإسمه ويقوم حسب الشكاية بالدعاية لحزب آخر في الإنتخابات البرلمانية الفارطة، -الخبر- أرخى بظلاله على إقليم بوجدور.

خبر تجريد المستشار من عضويته أصبح حديث الشارع البوجدوري هذه الأيام، فلا تلج مقهى الإ وتسمع نقاشات عن الواقعة، والتي انتقلت كذلك إلى مواقع التواصل الإجتماعي فايسبوك، حيث دون الكثيرون عبارات تضامن مع المستشار الجماعي، معتبرين غياب “احمدناه ابيه” عن المشهد السياسي هو إقصاء للشباب.

ويرى عدد من المتابعين والمهتمين بالشأن السياسي بإقليم بوجدور ان هذا القرار وإن كان يبدو في ظاهره ضد “حمدناه ابيه” إلاّ أنه في جوهره أكسب الرجل نقاط مهمة وأكسبه تعاطف الناس والتفافهم حوله خاصة وأن الرجل عرف بعمله الجمعوي في مختلف المجالات خاصة الميدان الرياضي.

في حين أعرب البعض عن أسفهم لهكذا تحركات خاصة وتزامنها قبيل سنة من الانتخابات التشريعية المقبلة معتبرين ذلك محاولة لإسكات الرجل وابعاده عن الحقل السياسي لما عرف عنه من مواقف ثابثة ودفاعه المستميت عن ساكنة المدينة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.