خطير.. انتحار تلميذ بوجدة بسبب لعبة الحوت الأزرق!

كاب24 تيفي – أحمد ثابت:

وضع طفل حدا لحياته شنقا بمنزل أسرته، بحي ابن خلدون بوجدة، اليوم الخميس 5 دجنبر، باستعمال غطاء رأس ” فولار”.

وحسب مصادر مقربة فإن التلميذ البالغ من عمر 16 سنة قيد حياته، كان يتابع دراسته بالثانوية التأهيلية مولاي اسماعيل بمدينة وجدة، أقدم على فعلته بسبب لعبة تدعى ” الحوت الأزرق”.

هذا وتجري التحقيقات الأمنية للوقوف على الأسباب الحقيقية وراء إقدام هذا التلميذ على إنهاء حياته.

وأثارت لعبة الحوت الأزرق الجدل لاستهدافها الأطفال والمراهقين، حيث تطلب منهم تجاوز مجموعة من التحديات الغريبة والغير معقولة، تنتهي بعد 50 يوما بطلب المسؤول عن اللعبة أو curator من اللاعب قتل نفسه ! 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.