رغم الرفض الشعبي.. انطلاق حملة الانتخابات الرئاسية في الجزائر

كاب24تيفي:

انطلقت اليوم الأحد في الجزائر، الحملة الانتخابية للرئاسيات المقررة في 12 دجنبر، والتي تستمر 25 يوما في خضم احتجاجات أسبوعية حاشدة ترفض الاقتراع.

ويخوض هذه الانتخابات خمسة مرشحين، هم رئيسا الوزراء السابقان عبد المجيد تبون وعلي بن فليس ووزير الثقافة السابق عز الدين ميهوبي ووزير السياحة السابق عبد القادر بن قرينة وعبد العزيز بلعيد رئيس حزب جبهة المستقبل.

وتقول السلطات الجزائرية إن الانتخابات الرئاسية المقررة هي الوسيلة الوحيدة للخروج من أزمة تشهدها البلاد منذ استقالة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة في أبريل الماضي تحت ضغط المحتجين والجيش.

يشار إلى أن عشرات الآلاف من الجزائريين يشاركون أسبوعيا في مظاهرات يرفضون فيها الانتخابات قائلين إنها لن تكون نزيهة بسبب استمرار بعض حلفاء بوتفليقة في السلطة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.