سقوط تسعة قتلى في الاضطرابات التي تشهدها بوليفيا

كاب24تيفي:

لقي ما لا يقل عن تسعة أشخاص مصرعهم وأصيب 15 آخرون في اضطرابات بمدينة كوتشابامبا التي شهد محيطها مواجهات خطيرة بين المتظاهرين وقوات الشرطة والجيش.

ورفعت هذه الوفيات حصيلة ضحايا الاضطرابات ببوليفيا إلى 22 قتيلا وأزيد من 500 جريح، فضلا عن اعتقال 600 شخص منذ اندلاع الاحتجاجات إثر انتخاب إيفو موراليس لولاية رئاسية رابعة في اقتراع مثير للجدل.

وقالت وسائل إعلام محلية إن المتظاهرين المؤيدين للرئيس السابق إيفو موراليس ينتمون الى مجموعات منتجي الكوك، فيما يعتزم أقارب الضحايا تقديم شكوى ضد التدخل العنيف للشرطة ضد المتظاهرين، وفقا للمصادر ذاتها.

يشار إلى أن وتيرة أعمال العنف في بوليفيا اشتدت عقب إعلان إيفو موراليس استقالته من رئاسة البلاد، وقام محتجون بتخريب ونهب وإضرام النار في ممتلكات عمومية في مناطق مختلفة من البلاد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.