top-banner-970×90

سوق أربعاء الغرب.. مستجدات واقعة دهس رجل أعمال لمواطن وبثر رجله

كاب24 تيفي – فهد عنقود:

وضع الأستاذ محمد العثماني، المحامي بهيئة القنيطرة، شكاية من أجل “تكوين عصابة اجرامية والهجوم على مسكن الغير ومحاولة القتل والضرب والجرح المفضي إلى عاهة مستديمة بثر رجل ۔ وتظليل العدالة واهانة الضابطة القضائية” ضد رجل الأعمال الذي تورط في واقعة الدهس بسيارة رباعية الدفع بطريق القصر الكبير خلال الأيام الماضية.

ودعا الاستاذ محمد العثماني في شكاية التي تقدم بها على ضرورة اعتقال المتهم و إبنه و باقي العصابة،كما أشار الأستاذ انا المتهم يدعي عدم القدرة على الكلام و يرقد بإحدى المصحات الخاصة مقابل مبلغ مالي زهيد  تهربا من العدالة.

كما أشار الأستاذ محمد العثماني محام بهيئة القنيطرة  ان المصحة التي تأويه مشاركة معه في عرقلة سير العدالة و التستر على مجرم و إهانة الضابطة القضائية.

البحث التمهيدي المنجز من قبل مصالح الدرك الملكي بسوق الأربعاء الغرب ، أنها توصلت بإخبارية تفيد تعرض المسمى (ع.ب.ر) لاعتداء شنيع من قبل (ع.د.ف) حيث تعرض المشتكي لهجوم من طرف المشتكى به (ع.د.ف) الذي كان بمعية ابنه وعصابة بشكل همجي و خطير تعمدوا ازهاق روحه وداس عليه عدة مرات بالسيارة لدرجة ان الضحية سيثم  بثر رجله ونقل على أثره للمستشفى على وجه السرعه بين الحياة والموت زاٸد أصابته بعدة جروح بليغة ورضوض و كسور حسب الصور المرفقة مع الشكاية.

وأثار الاعتداء استهجان المواطنين و سكان المدينة نظرا لفضاعة الواقعة وبشاعتها حيث هرع رجال الدرك الملكي لمحل الجريمة و حجز السيارة و الاستماع للشهود والاطلاع على تسجيلات الكاميرات التي وثقت الاعتداء كاملا.

وأضافت مصادر أن المشتبه فيه  وضع رهن الحراسة النظرية بتهم محاولة القتل العمد و تهجم على مسكن الغير وتكوين عصابه اجرامية والتسبب في عاهة مستديمة. مباشرة بعد الشكاية التي تقدم بها الاستاذ محمد العثماني محام بهيئة القنيطرة أحيل على التحقيق في حالة اعتقال بتاريخ اليوم 23/05/2020

تعليق 1
  1. عبدالرزاق يقول

    اتمنى ان ياخذ العدل مجراه الطبيعي حتى ياخد كل ذي حق حقه. واتمنى الشفاء العاجل للمريض الذي دهس بهذه الطريقة اللا انسانية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد