صادم.. الغموض يلف اختفاء تلميذة وسط فاس

عبد اللطيف الحافضي / كاب 24 تيفي

اختفت التلميذة سارة عاشور، البالغة من العمر 17 سنة ، في ظروف غامضة، صباح أمس الجمعة، بحي بالمرجة بواد فاس في ظروف غامضة، وبعد تأخر عودتها من المدرسة منذ الساعة 12 زوالا، بادرت عائلة المختفية إلى البحث عنها بالمدرسة قصد التأكد من وجودها.

نجية المتوكل، أم الفتاة المختفية، قالت في اتصال مع كاب24 تيفي،إن ابنتها التي تدرس بمستوى الجذع المشترك بالثانوية التأهيلية ابن عربي، توجهت صوب المدرسة من أجل استئناف فروضها الدراسية منذ الساعة العاشرة إلى الساعة 12 زوالا، “وبعد مرور حوالي 3 ساعات، فوجئت بتأخر عودتها إلى المنزل منذ الساعة 12 زولا إلى حدود كتابة هذه الأسطر تؤكد نجية، التي انتقلت رفقة أفراد من أسرتها من أجل الاستفسار عن خبر اختفاءها“.

وأضافت أم المختفية، وهي في حسرة وبكاء، أنه فور تأكدنا من عدم وجودها بالمدرسة حيث تتابع دراستها، بحثنا عنها في كل المحطات الطرقية والأمكنة بالمدينة، ولما فقدنا الأمل في العثور عليها، قمنا بتقديم تبليغ حول واقعة الاختفاء لدى المصالح الأمنية، مؤكدة أن ابنتها لم تكن تعاني من أية مشكلة ومعروفة بين زملائها  بنبل أخلاقها وحسن سلوكها.

ومن المرتقب أن تباشر الشرطة القضائية بعد مرور48 ساعة عن اختفاء التلميذة، تحقيقاتها، بعد الاستماع إلى أسرة المختفية عبر إصدار مذكرة بحث وطني عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *