ضحية التحرش بمصر: أنا معملتش حاجة غلط.. وهدومي ما كانتش ملفتة

كاب24 تيفي:

خرجت بطلة فيديو التحرش بمصر تحديدا بالمنصورة أو ما يعرف ب “فتاة المنصورة” بمداخلة هاتفية على احد البرامج التلفزيونية تكشف خلالها حيثيات القضية التي شغلت مواقع التواصل الإجتماعي مؤخرا.

وقالت فتاة المنصورة في المداخلة أنها ما زالت تدرس في السنة الثانية بكلية الهندسة جامعة المنصورة، كما ذكرت أن ملابسها ليلة رأس السنة لم تكن ملفتة لدرجة كبيرة كي تتم واقعة التحرش الجماعي، بل هناك فتيات يرتدين ملابس “أفظع من ذلك”، على حد قولها، “ربنا والرسول قال غض البصر”.

وأضافت “زهرة” أنها لم تتعرض لأي تحرش قبل ذلك سوى التحرش اللفظي فقط، موضحة أن الشارع الذي تعرضت فيه للتحرش كانت تسير فيه باستمرار وللمرة الأولى تتعرض للتحرش، مؤكدة أنها لم تتنازل عن محضر الشرطة ضد المتحرشين بها، ولكنها ذكرت أن المتهمين الذين عرضوا على النيابة لم يكونوا هم المتحرشون بها.

وتابعت: “أنا معملتش حاجة غلط ومش بلوم نفسي، أنا مبسوطة من اللي حصلي عشان الناس دي تتحاسب، مش هخاف والشرطة وقفت معايا وقفة كويسة، كل الناس اللي يعرفوني وقفوا جنبي، كانوا بيهونوا عليا، معنديش صفحة على الفيس بوك، ونحمد ربنا على كده”.

يشار أن عدد من رواد موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تداولوا مقطع فيديو صادم يرصد لحظة تحرش جماعي بفتاة ليلة رأس السنة في مدينة المنصورة، أظهر مجموعة من عشرات الشباب يحاوطون فتاة ترتدي ملابس قصيرة، وسط صراخ وبكاء الفتاة، فيما حاول البعض حمايتها وإنقاذها من الزحمة ووضعها في سيارة لتنطلق بها بعيدًا عن مكان الواقعة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.