طباخ سابق ببرنامج “أمودو” يسكب “فضلات بشرية” على موظف بأكادير

كاب24تيفي – سعيد ابدرار: 

أثارت واقعة سكب مواطن محتج لفضلات بشرية على موظف يشغل منصب رئيس قسم الشؤون الادارية والقانونية والتتبع القضائي، ببلدية أكادير، الإحتقان في صفوف زملائه الموظفين بعد خروجهم في شكل إحتجاجي صبيحة هذا اليوم أمام المعتصم الذي نصبه المعني بالأمر والذي دخل في اعتصام مفتوح منذ أشهر أمام مقر البلدية.

وفي التفاصيل أوردت ذات المصادر في حديثها لكاب24تيفي بأن الموظف المذكور حاول التدخل قبل يومين لإقناع المعني بالأمر عن الإستمرار في الإحتجاج ودفعه إلى رفع الإعتصام أمام بناية مقر البلدية، والتي نصب بها هذا الأخير خيمة منذ أشهر رفقة أمه الطاعنة في السن، مما جعل الأمر يتطور إلى خلاف شخصي بين الطرفين إنتهى بسكب المعني بالأمر لإناء مملوء بالبول على الموظف المذكور ، وهي الواقعة التي دفعت بزملائه إلى الخروح في وقفة إحتجاجية صبيحة يومه الجمعة 29 نونبر 2019 والتي استمرت زهاء ساعتين من الزمن وهو ما سبب شللا واضحا في الخدمات التي تقدمها مصالح البلدية.

وخلافا لذلك علاقة بتفاصيل الواقعة، فقد اورد أحد اصدقاء الموظف الضحية في تصريح صحفي بأن زميله لم تكن له علاقة بالمعتصم امام مقر البلدية بقدر ما تفاجئ باعتداء المعني بالامر عليه وسكبه لدلو به كميات من الفضلات والبول .

وطالب المحتجون من السلطات التدخل لصون كرامة الموظفين والحد من مسلسل الإعتداءات التي تطالهم كل مرة وتحط من كرامتهم الإنسانية.

يذكر أن المواطن المحتج أمام بلدية أكادير والذي كان قد اشتغل سابقا ضمن الطاقم التقني لبرنامج أمودو الشهير، كطباخ متنقل ، كان قد دخل في اعتصام ومبيت ليلي بخيمته البلاستيكية أمام البلدية منذ ما يزيد عن سبعة أشهر، وبرر اعتصامه في حديثه مع الصحافة بمطالبته بتوفير فرصة شغل تصون كرامته بعد منعه من الإستمرار في نشاطه التجاري كبائع متجول بسوق الأحد بأكادير.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.