عاجل الرباط: والي الجهة اليعقوبي يرفض التأشير على ميزانية مجلس الجماعة لسنة 2021

0

كاب 24 تيفي _ الكارح أبو سالم :

بعد ترسانة من الصفعات المدوية التي تلقاها محمد الصديقي عمدة الرباط ،  على يد السلطات المحلية ، وعبره حزب البيجيدي الذي يسير منذ مدة العاصمة التي ترزخ تحت وطأة الإهمال والظلام والقاذورات والمزابل ، بحكم الإخلالات التي تطال العديد من القرارات ، وبعد حزمة من المراسلات الصادرة عن مجلس جماعة الرباط بداية الشهر الجاري الموجهة إلى السيد والي جهة الرباط سلا القنيطرة ، وقبلها مراسلات مماثلة بنفس الغرض ، بغية التعجيل بالتأشير على مشروع ميزانية سنة 2021 ، والمتخذ خلال الدورة الإستثنائية المنعقدة بتاريخ 27 أكتوبر 2020، فاجئ الوالي المجلس بمراسلة _ توصلت كاب 24 تيفي بنسخة منها _ ينهي من خلالها إلى علم رئيس مجلس جاعة الرباط أنه أنه يتعذر التأشير على مقترح ميزانية سنة 2021.

وتعود أسباب عدم التأشير على هذه الميزانية _ تقول مراسلة الوالي _ أن هناك مخالفات لمنطوق المواد 231_248_249_250_ المحددة لمساطير إعدادالمخصص الإجمالي لتسيير المقاطعات وآجال التداول ، وأن جماعة الرباط  حلت محل  مجالس المقاطعات دون سند قانوني ، وأنها قامت بتسجيل هذه النفقة الإجبارية بمشروع ميزانية 2021 دون التقيد بالأحكام الواردة بالمقتضيات الخاصة بالنظام المالي لمجالس المقاطعات ، مما إعتبرت معه السلطات المحلية أن هذا الخرق يمس أحد الركائز الأساسية الموجهة بقوة القانون والتي ينبني عليها قرار التأشير على مشروع الميزانية .

وزادت رسالة السلطات المحلية ، أن مشروع ميزانية جماعة الرباط  وضعت خارج السياقات الحالية المحلية والوطنية ، والموسومة أساسا بتداعيات جائحة كوفيد 19 والتي تأثرت بها حتما ميزانية جماعة الرباط وبالتالي فهناك معادلة غير منطقية بتاتا أمام إنخفاض المداخيل ورفع سقف الزيادة في الميزانية المقترحة للسنة القادمة بشكل غير مبرر _ تضيف رسالة والي الرباط سلا القنيطرة _ بحكم أنها لاتستند على توقعات موضوعية .

المراسلة خلفت إستياءا كبيرا وردود فعل سلبية من طرف أغلبية العدالة والتنمية التي لازالت تواجه معارضة سرشة يقودها مستشارو البام .

مراسلة الرفض على تأشير الميزانية من السلطات المحلية :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.