عملية نوعية لدرك الصويرة تسفر عن حجز كمية كبيرة من المخدرات

كاب24 تيفي – سعيد أحتوش:

تمكنت عناصر درك أقرمود، إقليم الصويرة، بمعية قائد المركز، وتحت إشراف قائد السرية، وبتوجيهات من القائد الجهوي للدرك بالصويرة، من حجز 22 كيلوغراما، من المخدرات الصلبة، كانت معدة للبيع، مثلما تُظهر الصورة، وذلك بعد مداهمة إحدى المنازل، بمنطقة خميس ولاد الحاج، التابعة لإقليم أسفي، يوم أمس السبت 03 أكتوبر 2020.

هذا وتعود فصول الواقعة، إلى يوم الأربعاء 30 من شهر شتنبر المنصرم، حينها وقعت حادثة سير بجماعة أقرمود، التابعة لإقليم الصويرة، كان بطلها أحد الأشخاص، يسوق دراجة نارية، وهو في حالة سكر، حيث وبعد إخضاعه لتفتيش دقيق، عُثِر على 35 غراما، من المخدرات الصلبة، كان يتحوزها صاحب الدراجة، وبعد تعميق البحث معه، من طرف عناصر الدرك الملكي، ومحاصرته بعديد الأسئلة، أرشدهم إلى هوية ومكان المزود الرئيس، ليتم التنقل نحو الهدف، وآعتقال المعني، ومصادرة المحجوز.

عملية نوعية لدرك الصويرة، تنضاف إلى سلسلة عمليات أخرى سابقة، مكنت من تضييق الخناق على تجار المخدرات، أينما وُجدوا، وآعتقالهم ومصادرة كميات كبيرة من “السموم” كانت في طريقها إلى الترويج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.