غدا الجمعة.. منير الحدادي ينتظر حسم “الفيفا” في قرار لعبه مع المغرب

كاب سبورت:

من المقرر  أن يجتمع كونغرس “الفيفا”، يوم غد الجمعة، من أجل التصويت على قرار سيحدد مصير اللاعبين الحاملين لجنسيات مزدوجة، والذين يرغبون في الدفاع عن ألوان منتخباتهم الوطنية الأولى.

بعد طول إنتظار، وبعدما سبق ورفع قضيته لمحكمة التحكيم الرياضي بسويسرا، من أجل إنصافه، وتمكينه من اللعب مع المنتخب المغربي، بعدما سبق وحمل ألوان المنتخب الإسباني، دون أن يتمكن من الإستمرار رفقتهم، يأمل لاعب اشبيلية منير الحدادي أن يتم إنصافه غدا الجمعة ، في كونغرس الفيفا ،ومنحه الضوء الأخضر لحمل ألوان المغرب، إذ ستقوم لجنة مكونة من المكتب التنفيذي ل”فيفا” بمعية الاتحادات الكروية غدا بتقرير مستقبله الدولي  بدراسة القانون الذي يخول للاعبين تغيير جنسيتهم الكروية.

وبموجب هذا القانون سيُسمح للاعب بتغيير جنسيته الكروية في حال خوضه مع منتخبه السابق أقل من 3 مباريات، وأن يكون قد لعبها وعمره لم يتجاوز 21 سنة، علما أن الحدادي لعب مباراة واحدة بقميص المنتخب الإسباني في عهد المدرب الأسبق فيسنتي ديل بوسكي، الذي أشركه كبديل أمام مقدونيا سنة 2014، في المباراة التي فاز بها الماتادور ب5-1 في تصفيات أمم أوروبا 2016.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.