فضيحة أستاذ بكلية الحقوق بوجدة يتلاعب بالنقاط لفائدة زوجته الطالبة

كاب24 تيفي- أحمد تابت:

تناقلت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك” فضيحة من العيار الثقيل بطلها أستاذ جامعي د.م بكلية الحقوق بجامعة محمد الأول بمدينة وجدة، حيث كان يعمد إلى تغيير الحرف الأول من إسم زوجته الطالبة م.ع.

وحسب لوائح النقاط التي توصلت بها “كاب 24 تيفي”، ومصادر طلابية، فإن الأستاذ كان يطلب إضافة التعريف لإسم زوجته، بهدف تمكينها من مسايرة التتويج وفقا للائحة الأساتذة في كل أسدس على حدى، حيث قام  بتعاون مع موظف إداري بتغيير بداية اسمها من LAzz إلى Azza حسب كل فصل من أجل تتبع الفوج الذي يوجد به أساتذة له علاقة وطيدة ومصالح مشتركة ويتجنب بهذه الطريقة والحيلة الإلكترونية الأفواج التي يوجد بها أساتذة لا يتساهلون مع هذا العبث ولا يلبون له طلباته في إعطاء النقطة لزوجته م.ع.

واستمر الوضع هكذا خلال أربع فصول الأولى، إلى حدود السنة الأخيرة بالفصلين الخامس والسادس حيث تغيرت مجريات الأمور ، فقد خشي بعض الأساتذة من انكشاف الأمر بعدما وجدوا زوجة الأستاذ د.م قد تحصلت على المراتب الأولى بالكلية دون أدنى مجهود وهي تقدم أوراق التحرير فارغة كطالبة كسولة لكنها وجدت نفسها مجتهدة بنقط متميزة في سبورة النتائج. 

هذا وأثار هذا الموضوع موجة غضب عارمة، حيث طالب طلبة كلية الحقوق وانضم إليهم طلبة الجامعة بأكملها، بفتح تحقيق في الموضوع لمحاسبة المسؤول أو المسؤولين عن هذا التصرف الذي يضرب المصداقية وتكافؤ الفرص عرض الحائط.

وحسب محاضر النقط التي تجدونها مرفقة بالمقال ستكتشفون التلاعب في بداية الاسم بالحجة والدليل  حيلة هذا الأستاذ الذي أراد أن تحصل زوجته على الإجازة بميزة عالية دون مجهود يذكر وبشكل لا أخلاقي يتلاعب هو في الاسم والنقطة بتواطئ مع موظف إداري وبعض أساتذة جامعيين مقربين منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *