كسابة جهة العيون الساقية الحمراء يدقون ناقوس الخطر بسبب الوضعية الصحية للمواشي

كاب24 تيڤي – محمد ونتيف:

يشتكي عدد من الكسابة بجهة العيون الساقية الحمراء من الأضرار التي خلفها الجفاف والذي فتك بمحاصيلهم مخلفا نقصا في العلف ونذرة المياه مما أثر على صحة قطعان الإبل التي نفق بعضها ويعاني البعض منها من أمراض تنخر أجسامها.

المتضررون من الكسابة وجهوا جملة من النداءات إلى الجهات المعنية بقطاع الفلاحة بعد نفوق أول رأس إبل بمنطقة صحراوية شرق مدينة العيون، مطالبين القطاع الوصي توفير الأدوية واللقاحات التي تجنب الإبل الإصابة بمرض إجتاح المنطقة مؤخرا تسبب في نفوق بعض المواشي.

هذا وقد أجمع الكسابة بجهة العيون الساقية الحمراء أن الوضع الحالي حرج بسبب تراجع الجهود المبذولة لتفعيل البرامج التي تم وضعها كبرنامج المغرب الأخضر ودعم الكسابة لمواصلة تطوير منتوجهم الحيواني، بالإضافة إلى زعمهم مراسلة الجهات المركزية المعنية بالقطاع للتدخل وحلحلة هذا المشكل.

جدير بالذكر أن تربية الإبل يعد مجالا إقتصاديا بجهة الصحراء المغربية بسبب خلقه فرصل للشغل، إضافة إلى أن لحوم الإبل يعتبر نظاماً غذائيا أوليا لساكنة مدن وأقاليم الصحراء المغربية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.