مراكش :هل أتاك حديث ” كازينو السعدي ” أطول محاكمة وأنباء عن إرشاء حصاد وزير الداخلية الأسبق

كاب 24 تيفي _ أحمد امهيدي : 

لازالت المحكمة _ بل قضاة المحكمة _ وللسنة الخامسة على التوالي ، تؤجل وتؤخر النظر في ملف كازينو السعدي ، الذي يتابع فيه إحدى عشر متهما في حالة سراح بتهمة تبديد أموال عامة ، بحضور هيئة ترانسبارونسي التي تتابع المحاكمات عن كثب منذ بداياتها الأولى .

هذا الملف إستغرق لدى قاضي التحقيق زهاء السنة ونيف ، وسنتين وبضعة أشهر أمام غرفة الجنايات الإبتدائية بمراكش التي أجلت المحاكمة عشرة مرات ، تارة لتغيب بعض المتهمين ، ، وتارة لإضافة محامين لإعداد الدفاع ، بل حتى تغيب القضاة في بعض الأحيان _ كما حصل مع حسن عقيلة رئيس الغرفة _ 

ومن بين بعض القرائن المتداولة في هذا الملف ، هو الشريط الصوتي المنسوب لأبدوح المدان بخمسة سنين حبسا نافدا وبعض المتهمين الآخرين بالمجلس البلدي لمراكش جليز ، يتداولون فيما بينهم أمر إقتسام رشوة مقابل تصويتهم لمقرر التفويت المتسبب في خسائر مالية فادحة وصلت إلى أكثر من 19 مليار سنتيم .الملف لازال يعرف تطورات ومفاجئات توحي بأن مجرياته ستزيد الأمور تعقيدا وتطيل عمره أكثر من المنتظر ، فقد إتهم الخميس المنصرم ،  المستشار الجماعي السابق ” لحسن أمزوغ ” وبشكل مباشر وزير الداخلية الأسبق محمد حصاد وعبد اللطيف بدوح الرئيس السابق لبلدية جليز بتسلمهما ملياران رشوة ة واقتسامها معا ، من طرف الشركة المكلفة بتسيير الكازينو  بعد تفويته بثمن جد هزيل ” 600 درهم للمتر .وينتظر المتتبعون ، فصول ملف ستنبثق عنه فصول مروعة ومثيرة لحجم أسماء الشخصيات الحكومية والمنتخبة المتورطة فيه .” 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.