“ميثاق فلسطين” لرفض التطبيع العربي مع إسرائيل يفوق سقف المليون توقيع

كاب24 تيفي- محمد عبيد:

فاق عدد الموقعين في الموقع الالكتروني “ميثاق فلسطين” على عريضة رفض التطبيع مع الكيان الصهيوني، مليون توقيع، عبر “ميثاق فلسطين الالكتروني”، وذلك في وقت قياسي.

سجل هذا الرقم القياسي في ظرف وجيز حيث كان الموقع يوم أمس الثلاثاء 15شتنبر 2020 قد فتح التوقيعات في وجه العموم من المواطنين المتعاطفين مع القضية، هذا في لايزال المجال مفتوحا لحد الان وقد يكون زاد من ارتفاع عدد الموقعين على الميثاق. 

وعم التذمر لدى عدد كبير من المواطنات والموطنين إلى جانب فعاليات سياسية وحقوقية بل حتى من حكومات في عدد من الدول العربية معبرين عن رفضهم التام لبناء أي شكلٍ من العلاقاتٍ مع الكيان الصهيوني المغتصب وما تسهتدفه مضامين وأهداف توقيع اتفاقية تطبيع العلاقات بين كل من دولة الإمارات ومملكة البحرين من جهة والكيان الصهيوني من جهة أخرى، عبر رعايةٍ فرضتها الولايات المتحدة الأمريكية.

وكشفت الحملةٍ المليونية التي أطلقتها عشرات الجمعيات والمؤسسات الناشطة في مقاومة التطبيع ونصرة القضية الفلسطينية من أقطار مختلفة من العالم العربي والإسلامي عن تطبيع العلاقة بين الدول العربية واسرائيل.

واعتبر تجاوز سقف مليون موقع كصوتٍ رافضٍ للتطبيع مع الكيان الصهيوني، وبصمهم على ميثاق فلسطين مؤشر قوي لتاكيد عدالة القضية الفلسطينية، وحق الشعب الفلسطيني في الحرية وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها مدينة القدس مع التأكيد على حق عودة اللاجئين، هو إنجازٌ يعكس حالة الوعي الكبيرة التي تتحلى بها الشعوب العربية رغم كل الظروف الراهنة.

وأثبت عملية التوقيع على “ميثاق فلسطين”، والتي فاقت التوقعات على أنها رسالة لا يمكن تجاهلها وبالتليتؤكد على:

– فلسطين دولة عربية مستقلة حدودها من النهر إلى البحر، وستبقى عربية مهما طال زمان الاحتلال الصهيوني أو قصر.

– لا يملك أحدٌ التفويض للتنازل عن شبر واحد من الأراضي الفلسطينية، مهما بلغ من القوة والمنصب والجاه.

– كل من قرر التنازل عن أرض فلسطين وحق شعبها في بناء دولته المستقلة وعاصمتها مدينة القدس لا يمثل الشعوب العربية.

– التطبيع مرفوض بكافة أشكاله ولن تقبل الشعوب الحرة به أو بأي اتفاقيات مع الكيان الصهيوني المحتل.

4 تعليقات
  1. ايمن ابو شعيرة يقول

    أرفض التطبيع

  2. محمدالأمين يقول

    القظية قضية رجال، وفلسطين العربية المسلمة وطننا.

  3. كريمي سالم يقول

    فلسطين أمانة و التطبيع خيانة

  4. سالم كريمي يقول

    فلسطين أمانة والتطبيع خيانة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.