ميدلت .. توقيع أربع اتفاقيات شراكة في مجال التعمير والتأهيل الحضري وتثمين القصور والقصبات

0

كاب24تيفي-و.م.ع:

تم التوقيع، أمس السبت بميدلت، على أربع اتفاقيات شراكة في مجال التعمير والتأهيل الحضري وتثمين القصور والقصبات، وذلك بحضور نزهة بوشارب، وزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة.

ووقعت هذه الاتفاقيات بحضور عامل إقليم ميدلت،  مصطفى النوحي، في إطار لقاء تواصلي خصص لعرض تقدم تنفيذ مختلف المشاريع بميادين التعمير والإسكان، وكذا تثمين ورد الاعتبار للقصور والقصبات على مستوى إقليم ميدلت.

وهكذا، أبرمت ثلاث اتفاقيات شراكة وتمويل تتعلق ببرنامج التأهيل الحضري لمدينة ميدلت في إطار سياسة المدينة (الشطر الثاني) 2020-2022، وإتمام برنامج ترميم قصر زاوية سيدي حمزة وتهيئة الطريق المؤدية إليه في إطار برنامج التنمية المستدامة للقصور والقصبات، واتفاقية تمويل إنجاز دراسة تصميم التهيئة لمركز بومية.

وجرى أيضا التوقيع على اتفاقية شراكة رابعة حول المساعدة المعمارية بالعالم القروي على مستوى إقليم ميدلت.

ووقع على اتفاقية الشراكة والتمويل المتعلقة ببرنامج التأهيل الحضري لمدينة ميدلت في إطار سياسة المدينة (الشطر الثاني) 2020-2022، بين وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، وعمالة إقليم ميدلت، والمجلس الإقليمي والجماعة الترابية لميدلت.

وتهم الاتفاقية، وهي بقيمة إجمالية بنحو 67.87 مليون درهم، على الخصوص، إعادة هيكلة الأحياء ناقصة التجهيز في المدينة، وتهيئة الحدائق والساحات العمومية، وكذا تقوية وتأهيل المرافق والتجهيزات الأساسية.

وتم إبرام اتفاقية إتمام برنامج ترميم قصر زاوية سيدي حمزة وتهيئة الطريق المؤدية إليه في إطار برنامج التنمية المستدامة للقصور والقصبات، بين كل من الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان، والمجلس الإقليمي لميدلت، والجماعة الترابية زاوية سيدي حمزة، وبرنامج التثمين المستدام للقصور والقصبات بالمغرب.

وتهدف هذه المبادرة إلى تهيئة وترميم قصر زاوية سيدي حمزة ومحيطه، والمحافظة على التراث الثقافي والحضاري بالإقليم، وتحسين الظروف المعيشية للسكان المحليين.

وتم التوقيع على اتفاقية تمويل إنجاز دراسة تصميم التهيئة لمركز بومية بين عمالة إقليم ميدلت والوكالة الحضرية الرشيدية-ميدلت والجماعة الترابية بومية.

وتروم الاتفاقية مواكبة التطور العمراني الذي يعرفه مركز بومية والنهوض بقطاع التعمير والبناء وتأطيره، بما يكفل تجويد المشهد العمراني واستباق ومعالجة الاشكاليات القائمة.

وجرى أيضا التوقيع على اتفاقية شراكة رابعة حول المساعدة المعمارية بالعالم القروي على مستوى إقليم ميدلت بين عمالة إقليم ميدلت، والمجلس الإقليم، والجماعة الترابية ميدلت والوكالة الحضرية الرشيدية-ميدلت، والمجلس الجهوي للمهندسين المعماريين لجهة فاس-مكناس (منطقة مكناس وأقاليم الحاجب، إفران، خنيفرة، ميدلت والرشيدية).

وتهم هذه الاتفاقية تمويل إنجاز التصاميم المعمارية والطبوغرافية والمواكبة في الحصول على التراخيص والشواهد اللازمة في هذا المجال.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.