هذه حقيقة وفاة رئيس كوريا الشمالية بسكته دماغية.. وأمريكا ترجح الحكم لشقيقته

0

كاب24 تيفي:

نشرت العديد من الجرائد العالمية تحديدا الأمريكية أنباءا خلال الساعات القليلة الماضية حول الحالة الصحية التي يمر بها رئيس كوريا الشمالية كيم يونغ أون حيث أكد بعضهم أنه في حالة حرجة للغاية.

وعلى خلفية هذه الأخبار المتضاربة أكد مسؤولون داخل الحكومة الكورية الشمالية أن رئيسهم بخير بعد العملية الجراحية التي خضع لها قبل أن تخرج الإستخبارات الأمريكية وتؤكد أن يونغ في حالة حرجة للغاية، وذلك قيل أن تتناقل قناة NBC الأمريكية عن مصادرها الخاصة أن حالة رئيس كوريا الشمالية الصحية حرجة للغاية وقد دخل بالفعل في حالة غيبوبة تامة نتيجة عملية جراحية أجراها على مستوى القلب.

وخرجت شبكة بلومبيرغ الأمريكية وأكدت أن الحكومة في كوريا الشمالية بدأت بالفعل في دراسة توريث الحكم بسبب الحالة الصحية الخطيرة التي يمر بها كيم يونغ أون مرجحة أن تكون شقيقته هي الوريثة الأولى للعرش.

بينما أفادت تقارير أمريكية أخرى إلى أن كيم قد توفي دماغياً خلال الساعات القليلة الماضية إلا أن الحكومة تكتمت على الموضوع وسوف يتم الإعلان عنه قريباً إلا أن كل ذلك بات تكهنات في إنتظار معرفة الحقيقة كاملة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.