وقفت ضد تعنيف أساتذة التعاقد.. من يريد رأس رحاب؟

0

كاب 24تيفي: متابعة 

عندما تصدح بصوت الحق ونصرة المظلوم، وتصطف إلى جانب الملكية، وتدافع عن قناعاتك، وتنبه الحكومة إلى الخروقات التي تطال حقوق الانسان والحريات العامة في المغرب، فإنك لن ترضي كثيراً من المتربصين بالمغرب والطامعين في الحصول على رؤوس مناضليه.
مناسبة هذا الكلام هو الحملة المسعورة التي تتعرض لها البرلمانية عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية حنان رحاب، نائبة رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية.
وصلت بهم حد التشكيك في وطنيتها ونعتها بأقبح النعوت، وتجنيد بعض المواقع لكتابة الكذب والبهتان.
المقربون من رحاب يؤكدون على إنسانية هذه المرأة ونصرتها للقضايا العدلة ووقوفها في صف المظلومين، ولمن اراد ان يتأكد بنفسه فليعد إلى لقاءاتها الرلمانية، آخرها كلامها الموجه إلى سعيد امزازي وهو الذي أثار سخط ولغط هذه الجهات التي تعبر في كل مرة عن مهاجمة من يقول نعم للحق

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.