الجوطية والمركب والملعب.. الرباح يحطم رقما قياسيا في تعثر مشاريع القنيطرة

جواد الأطلس

تتواصل تعثرات المشاريع التي يشرف عليها عزيز الرباح رئيس جماعة القنيطرة، فبعد قضية جوطية بنو عباد التي وصلت المحاكم وأدخلت السجن أحد مستشاريه “عبدالله غزال” بصفته رئيس الجمعية المستفيدة من العقار، إلى جانب رئيس الكاك السابق “محمد شيبار” بصفته المقاول المكلف بالمشروع، نظرا لثبوت تورطهم في قضية جرائم الأموال وخيانة الأمانة، لتطفو على السطح من جديد قضية مشاريع أخرى متعثرة منها المركب الثقافي وسوق الجملة والملعب البلدي.

وكشفت مصادرنا، أن محاضر الفرقة الوطنية ذكرت اسم عزيز الرباح رئيس جماعة القنيطرة أنه أحد المسؤولين الرئيسيين في قضية عقار جوطية بنوعباد بصفته رئيس لجنة التتبع لكن من دون محاسبة تذكر، في الوقت الذي عصف الملف ب 6 أسماء ثبت أنها متورطة.

وأكدت ذات المصادر، أنه وعلى غرار المركب الثقافي الذي توقفت فيه الأشغال منذ زمن، ينضاف له الملعب البلدي الذي أهدرت عليه 28 مليار سنتيم بدون جدوى ولازال لم يكتمل، منتظرا 14 مليار أخرى من وزارة الطالبي العلمي من خلال شراكة مستقبلية بين وزارة الشبيبة والرياضة وجماعة القنيطرة، أدرجها “الرباح” كنقطة في برنامج عمل الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي مستهل شتنبر القادم، وذلك بغية إخراج مشروع الملعب البلدي من عنق الزجاجة.

2 تعليقات

  1. ابو وئام

    هذاك راه ماشي رباح هذاك راه خسار .ملي شدوا الحكومة والمجالس البلدية والقروية اش من ربح شفنا معاهم؟الله يتولاهم وياخد فيهم الحق .وراه40ملبون ديال المغاربة كيدعيووا عليهم

    رد
  2. مناضل حر

    الكل ينتضر جطو والمحاسبة…عهد هذا الشخص لا نقل في المستوى …الصفقات كلها شبهات…اراضي الدولة المستفيد الاكبر الداودي.حتى الرياضة خربت النادي القنيطري كرة القدم نزل في عهدهم كرة السلة في عهدهم تهاوت الى الاقسام السفلى وحتى كرة اليد….؟؟؟؟ كلنا في القنيكرة ننتضر صاحب الجلالة والتعديل الوزاري…!!!!!tui

    رد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *