الفتاة صاحبة واقعة الكاتب العام بوزارة الصحة حية تُرزق ووفاتها مُجرد إشاعة

كاب24 تيفي:

أكدت مصادر محلية من مدينة النخيل لـ”كاب24 تيفي” أن الفتاة بطلة واقعة الكاتب العام بوزارة الصحة والتي رمت بنفسها من شرفة إحدى الفنادق الفاخرة بأكادير، مازالت حية ترزق وتستكمل علاجها بإحدى المصحات الخاصة بالمدينة الحمراء.

وكشفت مصادرنا، أن الأخبار التي انتشرت في وسائط السوشل ميديا هذا الصباح المتعلقة بوفاة السيدة التي سقطت من الطابق الثالث بأحد فنادق أكادير حينما كانت تتواجد رفقة هشام نجمي الكاتب العام بوزارة الصحة والمنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار، ماهي إلا أخبار زائفة، ويراد منها حسابات سياسية بإثارة الموضوع في الساحة مجددا، حسبما أوضح المصدر ذاته.

وتجدر الإشارة، أن قضية الكاتب العام بوزارة الصحة، أخذت حيزا كبيرا في الصحف الوطنية ما أحدث حالة احتقان داخل حزب الحمامة في الوقت الذي كان زعيم التجمعيين يمني النفس بأن يدفع بإحدى كفاءات الأحرار لتقلد مناصب حكومية من بينهم البروفيسور بطل الواقعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *