تارودانت: قائد يتعرض لمحاولة اعتداء على يد بائع متجول بأولاد تايمة

محمد ضباش/ تارودانت

تعرض قائد الملحقة الإدارية الثالثة الكرسي بمدينة أولاد تايمة إقليم تارودانت، صباح الجمعة 6 شتنبر 2019، لمحاولة اعتداء بالشارع العام على يد احد “الفراشة”، خلال تدخله لتحرير الملك العمومي بنفوذ مقاطعة الكرسي من الباعة المتجولين والفراشة.

وحسب مصادر محلية، فخلال مرور القائد رمق أحد الباعة المتجولين وقد ركن سيارته فوق الرصيف وافترش مجموعة من الكتب والأدوات المدرسية بالقرب من إشارة المرور بشارع الحسن الثاني معرقلا انسيابية حركة الراجلين، ما دفعه إلى التدخل لمطالبته بإخلاء المكان وتحرير الرصيف، وهو الأمر الذي لم يستسغه البائع، حيث أشهر هذا الأخير قطعة خشبية وانهال بالسب والشتم على مسؤول السلطة، كما حاول تعريضه لاعتداء جسدي، إلا أن تدخل بعض المواطنين وعون سلطة برتبة مقدم، والذين كانوا بعين المكان حال دون وقوع الاعتداء.

ليتم بعدها استدعاء عناصر الأمن الوطني والتي حلت بعين المكان ليقوموا بتحرير مخالفة بخصوص ركن سيارة المعني في وضع غير قانوني، فيما لاذ البائع بالفرار مخلفا وراءه سيارته وكل محتوياتها.

هذا وللإشارة، فظاهرة الباعة المتجولين والفراشة أضحت تشكل إزعاجا كبيرا لساكنة مدينة أولاد تايمة لما تحدثه من اختناق كبير و فوضى عارمة في مجال السير والجولان وخاصة بوسط المدينة وشارع الحسن الثاني، على اثر التضاعف الكبير لعدد الباعة المتجولين و الفراشة نتيجة ارتفاع نسبة البطالة والركود الكبير الذي طال مختلف المجالات الاقتصادية وخاصة الفلاحة والبناء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *