Redone: “دادي يانكي” جن بجمال المغرب، وديسباسيتو ثمرة 20 سنة من كفاح “لويس فونسي”

متابعة :

ذكر المنتج العالمي نادر خياط المعروف باسم ” Redone ” في إحدى البرامج الإذاعية عن قصة فيديو كليبه الأخير حيث قال أن الفكرة في البداية كانت تنحو اتجاها آخر في اللحن وفي المغنين الذين قرر مشاركتهم الفيديو كليب، ذلك أن اسم دادي ينكي لم يكن مقترحا في قائمة هؤلاء المغنين، فلأغنية  مخطط أن يغنيها كل من رضوان وفريش مونتانا ثم إلتحقت دينا جين التي أحبت الأغنية واقترحت أن تشارك فيها، كما كان من المفروض أن يغني إلى جانبهم النجم “فاتي واب” بدلا من دادي يانكي.

و حسب ما ذكر رضوان أن الاختيار وقع على النجم دادي يانكي بعد النجاح الذي حققته أغنية ديسباسيتو، وعليه قام بالاتصال به رغم عدم معرفتهما الشخصية المسبقة، لكن رضوان تفاجأ أن هذا الأخير يعد من معجبيه على حد قوله.

وأردف رضوان قائلا إن لويس فونسي من أصدقائه القدامى منذ بداياته بالمجال الفني، وذكر أن الأخير لم يكن قد نال الشهرة التي هو عليها الآن إلا بعد أغنية ديسباسيتو.

ومن المعروف أن أغنية بوم بوم لم تكن أقل من نظيرتها ديسباسيتو من ناحية التعريف بالبلد ورفع مستويات القطاع السياحي، حيث قال رضوان أن معظم أصدقائه الأجانب يملكون فكرة غامضة ومشوشة عن المغرب ومنهم من يربطه بصور الجمال والصحراء ظنا منهم أنه بلد بعيد كل البعد عن الحضارة.

وفي الخبر الذي انتشر حول مشاركة رضوان ليدي غاغا في تأدية أغنية كأس العالم، فإن رضوان ينفي تماما الخبر، ويقول أن الصحيفة البريطانية التي نشرت الخبر كانت تسعى لزيادة مبيعاتها لا غير.

وأكد بشكل حصري أنه في طور الاشتغال مع النجم سعد المجرد دون أن يوضح تفاصيل المشروع.